كيف تساعد شبكة الجيل الخامس في نمو الاقتصاد الرقمي؟

اجتمع القادة وخبراء الاتصالات السلكية واللاسلكية من جميع أنحاء العالم في الفترة الأخيرة في قمة قادة مجلس الاتصالات السلكية واللاسلكية SAMENA لعام 2021 لمراجعة خطط إعادة الاقتصاد الرقمي. 

 

وعُقدت القمة بسبب متطلبات التباعد الاجتماعي، ونظمها مجلس الاتصالات SAMENA واستضافتها شركة “هواوي” للعام الثامن على التوالي، حيث تبادل الحضور الرؤى حول التكنولوجيا الحالية، وفرص التنمية الصناعية والاقتصادية.

 

أكدت “هواوي” خلال القمة على الأهمية الاستراتيجية للتحول الرقمي في المنطقة، وأن هناك فرصًا كبيرة لتمكين رقمنة أكثر قوة لجميع القطاعات والصناعات بهدف دعم رؤى وأهداف التنمية الوطنية.

 

قال تشارلز يانغ، رئيس “هواوي” الشرق الأوسط: “مع دخولنا حقبة ما بعد الوباء، يعتبر التعافي الاقتصادي في الشرق الأوسط هو الهدف الرئيسي في هذا اليوم  وفي الوقت نفسه، أصبحت تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المحرك الجديد للتعافي والتنمية، وسوف تضيء مع عملائنا وشركائنا مستقبل الشرق الأوسط خلال الابتكارات التكنولوجية”.

 

تعد 5G عاملاً تمكينيًا رئيسيًا للاقتصاد الرقمي في المنطقة، حيث تلعب التكنولوجيا دورًا حيويًا للأسواق الاستهلاكية والصناعية مما يثبت قيمتها التجارية والاجتماعية للنمو الاقتصادي الرقمي المستقبلي في الشرق الأوسط. 

 

أضاف “يانغ” أن عدد مستخدمي 5G قد تجاوز مليوني مستخدم في 19 شهرًا فقط، أي ضعف سرعة 4G وبدأت في العديد من المدن الذكية الجديدة في الظهور في الشرق الأوسط، مثل نيوم في المملكة العربية السعودية وستستفيد مثل هذه التطورات، إلى جانب الأحداث الضخمة مثل إكسبو 2020 وكأس العالم 2022، بشكل كبير من الاستثمارات في البنية التحتية الرقمية مثل 5G.

 

 ويجب أن تكون سياسات الجيل الخامس الموجهة نحو النمو والتطلعية للمستقبل، بما في ذلك الطيف المستدام ، واستراتيجيات الألياف إلى الموقع، قائمة لدفع الاستثمار وتمكين النمو الاقتصادي الرقمي.

 

حدد المتحدث في القمة، أنجيان، رئيس مجموعة Huawei Carrier Networks Business Group في الشرق الأوسط، أهمية تجربة 5G في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث يسير تسويق 5G بسرعة، وعلى الرغم من نشر 5G على نطاق واسع، إلا أن هناك العديد من الفرص لتحسين تجربة المستخدم بسرعة أفضل وزمن وصول أقل، خاصة لمستخدمي الألعاب والفيديو. وهذا يتطلب  بناء معيار موحد لتقييم تجربة 5G الشاملة، وتمكين المشغلين من التركيز بشكل أفضل على تجربة المستخدم، وإجراء استثمارات دقيقة، وتحسين عائد الاستثمار الإجمالي.

 

اقترحت شركة “هواوي” نموذجًا معياريًا لتجربة 5G، ويشمل ذلك ثلاثة مؤشرات رئيسية، السرعة والكمون والتوافر، والتي تأخذ في الاعتبار عوامل مثل النطاق الترددي للطيف 5G، ومعدل التنزيل، والتأخير، والتغطية لتقييم 5G تجربة المستخدم ويمكن للمشغلين تحديد مشكلات التجربة والفجوات بناءً على النموذج، ثم القيام باستثمارات دقيقة وتحسين تجربة مستخدم 5G.

 

تأتي قمة قادة مجلس الاتصالات السلكية واللاسلكية SAMENA في وقت يتم فيه تقييم القيمة الجوهرية لـ 5G والتقنيات الرقمية الحليفة الأخرى مقابل القيم الاجتماعية والتجارية التي ينشئونها.

 

 أثناء الوباء، على سبيل المثال، تشير التقديرات إلى أن 88٪ من المنظمات العالمية تشجع العمل عن بعد ومؤتمرات الفيديو، وأكثر من 40٪ من الشركات تروج  لقنوات التعلم عبر الإنترنت داخل شركاتها. 

 

أعربت العديد من الصناعات مثل موانئ الشحن وتعدين الفحم والنفط والغاز عن احتياجات أكبر للتحول الرقمي، وهذا يوضح أهمية وضرورة التحول الرقمي للصناعة ليس فقط لأسباب تجارية ولكن أيضًا للصحة والسلامة والاستدامة.

 

 تعد البنية التحتية المحسنة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات حجر الزاوية لتلبية الاحتياجات الرقمية للأفراد والأسر والصناعات ولتحقيق النمو الاقتصادي الرقمي.

 

اقرأ ايضًا: 

 

5 أدوات مجانية لتحسين محركات البحث

 

ماذا قال رئيس شركة Mailchimp لأصحاب الشركات عن القيادة؟