لابتوب Asus ROG Zephyrus G14: لابتوب ألعاب تستخدمه كل يوم

يحتار محبو الألعاب أمام خيارين عند شراء لابتوب جديد: إما الحصول على لابتوب ألعاب ذي مواصفات قوية، والتضحية بقابلية الحمل والتصميم وحياة البطارية. أو الحصول على لابتوب سهل الحمل وخفيف الوزن، لكن قدراته على تشغيل الألعاب ضعيفة وشبه معدومة. لكن ماذا لو كان يمكن الحصول على أفضل ما في العالمين؟ الجواب هو لابتوب Asus ROG Zephyrus G14 الجديد.

بفضل التقنيات الجديدة في التّصنيع، لم يعد وجود هيكل كبير الحجم وثقيل الوزن ضرورياً للحصول على أداء جيد للألعاب والمهام المعقدة، وهذا ما يظهر في لابتوب Asus ROG Zephyrus G14 الذي يمتلك تصميماً نحيفاً لكنه يخفي وحش أداء داخله.

قوة كبيرة ضمن لابتوب بقياس 14 بوصة

لابتوب Asus ROG Zephyros G14: لابتوب ألعاب تستخدمه كل يوم

يأتي لابتوب Asus ROG Zephyrus G14 مع الجيل الخامس من معالجات AMD Ryzen™ 9 5900HS الجديدة بالإضافة إلى 32GB من ذاكرة الوصول العشوائي. يأتي المعالج مع 8 أنوية و16 سلسلة وهو مبني بمعمارية 7nm، مما يعني مستويات أداء استثنائية في الألعاب مع إنتاج منخفض للحرارة واستهلاك صغير للطاقة.

من حيث الرسوميات، يقدم اللابتوب خيارات تصل حتى بطاقة رسوميات GeForce RTX™ 3060 من الجيل الأخير من Nvidia، والتي تقدم أداء ممتاز في الألعاب مع معدلات إطارات عالية، وميزة تتبع الأشعة التي تجعل رسوميات الألعاب واقعية بشكل هائل.

للتعامل مع هذه الأجزاء القوية الأداء يحتاج اللابتوب لنظام تبريد قوي، ولهذه الغاية يستخدم تقنية المعدن السائل لتبريد المعالج، كما يمتلك عدة مراوح تبريد قوية تحافظ على تدفق هوائي مستمر.

تصميم متين وشاشة خارجية قابلة للبرمجة

لابتوب Asus ROG Zephyros G14: لابتوب ألعاب تستخدمه كل يوم

يحافظ اللابتوب على تصميم العام الماضي المميز والذي يجمع بين المظهر الأنيق والمرتب من جهة، وكون اللابتوب مخصصاً للألعاب بالدرجة الأولى. حيث تم صنع هيكل اللابتوب من المغنيزيوم المتين مع تدعيم إضافي للمناطق الأكثر تعرضاً للضغط. والميزة الجمالية الأهم ربما هي الشاشة الخارجية القابلة للبرمجة.

تتكون الشاشة الخارجية من 1215 ضوء LED صغير، وبالتالي يمكن استخدامها لعرض الكثير من النصوص والرسوميات والشعارات المختلفة. كما أنها قابلة للتخصيص بشكل كامل ويمكن التحكم بها من برمجية مخصصة لتعرض أي شيء سواء كان شكلاً متحركاً تحبه أو ربما الساعة عند تفعيل المنبه.

يزن اللابتوب 1.7 كيلوجرام فقط، أي أنه خفيف للغاية مقارنة مع لابتوبات الألعاب وسهل الحمل. لكن هذا الوزن المنخفض لا يضحي بالمنافذ العديدة، حيث هناك منفذا USB 3.2 Gen 1 بالحجم الكامل، ومنفذا USB 3.2 Gen 2 بحجم Type-C يدعم أحدهما الشحن ووصل منفذ Display Port للشاشات، وبالطبع هناك منفذ HDMI 2.0 مخصص وحتى مكان مخصص للقفل.

شاشة مميزة مصممة للألعاب

لابتوب Asus ROG Zephyros G14: لابتوب ألعاب تستخدمه كل يوم

يستخدم لابتوب Asus ROG Zephyrus G14 الجديد شاشة بقياس 14 بوصة وبدقة WQHD العالية للغاية، أي أنه يوفر كثافة بكسل عالية جداً، كما أن الشاشة تنتج ألواناً طبيعية جداً تم تأكيدها من شركة Pantone®.

تمتلك الشاشة معدل تحديث مرتفع هو 120Hz، كما تدعم ميزة مزامنة الإطارات، أي أنها ستعمل بتردد يناسب معدل الإطارات الذي ينتجه اللابتوب مما يحسن من جودة العرض بشدة ويمنع مشاكل تمزق العرض والتأخير المحتمل، وبالنتيجة تعد الشاشة مثالية للألعاب.

بطارية كبيرة لتبقى نشطاً في كل مكان

لابتوب Asus ROG Zephyros G14: لابتوب ألعاب تستخدمه كل يوم

بالإضافة إلى وضع الأداء الأقصى المخصص للألعاب والاستخدامات المعقدة الأخرى، يمكن استخدام “الوضع الصامت” للابتوب Asus ROG Zephyrus G14، حيث يخفض هذا الوضع من الأداء بشكل محدود، لكن بالمقابل تصبح المروحة هادئة جداً كما تطول فترة حياة البطارية لساعات طويلة.

من الممكن استخدام اللابتوب في أي مكان بفضل كون وزنه 1.7 كيلوجرام فقط، ومع بطارية تدوم أكثر من 10 ساعات من العمل والقدرة على الشحن عبر منفذ USB-C فاللابتوب مصمم للتنقل وسهولة الاستخدام، ومع دعم شبكات Wi-Fi 6 يمكن اللعب مع استجابة سريعة للغاية بفضل أوقات الاستجابة القصيرة جداً لهذه الشبكات.

يجمع لابتوب Asus ROG Zephyrus G14 بين أفضل ما هو متاح في عالم الألعاب وعالم الإنتاجية معاً، حيث يوفر مستوى أداء قوي جداً للألعاب لكنه يحافظ على تصميم أنيق وخفيف الوزن وذي حياة بطارية طويلة.

احصل على المزيد من المعلومات وأماكن الشّراء