مايكروسوفت تستحوذ على ستوديو تطوير لعبة Doom

في خطوة ممتازة للشركة الأميركية، أعلنت مايكروسوفت اليوم عن استحواذها على شركة ZeniMax Media المالكة لاستوديو تطوير الألعاب Bethesda Softworks الذي أنتج بعضًا من أهم الألعاب الموجودة في السوق مثل Doom و Fallout.

 

  • دفعت مايكروسوفت مقابل الصفقة 7.5 مليار دولار نقدًا وتأتي بعد إعلان Bethesda عن توفير ألعابها لمنصات Xbox Game Pass على الكمبيوتر الشخصي ومنصة إكس بوكس.

 

  • وصرّحت مايكروسوفت إن ألعاب Bethesda المستقبلية -مثل Starfield- ستنطلق على Xbox Game Pass في نفس يوم إطلاقها على الكمبيوتر الشخصي وأجهزة الإكس بوكس.

 

مايكروسوفت تستحوذ على ستوديو تطوير لعبة Doom 1

 

  • تأتي هذه الأخبار بينما تستعد مايكروسوفت لإطلاق منصتي Xbox Series X و Series S، وبعدما أعلنت Bethesda عن لعبتين حصريتين لمنصة بلاي ستيشن 5 هما Deathloop و GhostWire: Tokyo.

 

  • وتنوي مايكروسوفت إطلاق الجيل التالي من أجهزة ألعاب إكس بوكس في نوفمبر القادم، بينما تفتح الطلبات المُسبقة عليهما غدًا.

 

  • ويؤدي هذا الاستحواذ إلى زيادة عدد استوديوهات التطوير الداخلية في مايكروسوفت إلى 23 ستوديو، خاصةً بعد إضافة ستوديوهات Bethesda الفرعية مثل Arkane و MachineGames و id Software و Tango Gameworks. بينما تؤكد مايكروسوفت على استمرار قيادة الشركة الحالية كما هي.

 

بدون شك سوف يساعد هذا الاستحواذ مايكروسوفت كثيرًا في عالم الألعاب الذي ترغب في فرض هيمنتها عليه، وسيكون خبرًا سعيدًا لمنتظري الإكس بوكس القادم الذين يرغبون في توافر أحدث الألعاب عليه.

قد يعجبك ايضا