مايكروسوفت: بداية متواضعة لمبيعات Surface

قال ستيف بالمر المدير التنفيذي لشركة مايكروسوفت  إن مبيعات حاسوب الشركة اللوحي الجديد "سيرفس"، شهدت "بداية متواضعة" بغض النظر عن حقيقة أن أحد نماذج هذا الحاسوب كانت غير متوافرة للبيع على الإنترنت لأكثر من أسبوع بعدما نفذت نتيجة الإقبال الشديد عليها.

 

قال بالمر إن المبيعات تأثرت بمحدودية قنوات البيع، فحاسوب سيرفس متاح فقط عبر متجر مايكروسوفت على الإنترنت، وفي الولايات المتحدة عبر بضع عشرات من متاجر التجزئة.

 

لكن مع ذلك فإن الطلب على حاسوب سيرفس عبر قنوات مايكروسوفت كان مرتفعا بما يكفي ليتسبب بنقص في النموذج ذي السعر 499 دولارا على الإنترنت لأكثر من أسبوع، عندما أدرج بأنه "غير متوفر".

 

من جهة أخرى ذكر بالمر أن نموذج الفئة العليا من "سيرفس" الذي سيعمل بمعالجات إنتل في طريقه إلى المستهلك.

 

يشار إلى أن الحاسوب المذكور الأغلى ثمنا بين حواسيب سيرفس والذي سيكون سمكه 0.53 بوصة ووزنه 907 غرامات، سيأتي بمواصفات عالية تتضمن معالج إنتل "إيفي بريدج" الجيل الثالث من فئة "كور آي5"، وسيتضمن بطاقة رسوميات من إنتل أيضا هي "إنتل إتش.دي غرافيكس 4000".

 

كما سيزود الحاسوب بأربعة جيجابايت من الذاكرة العشوائية، وبقرص من أقراص الحالة الساكنة (SSD) بسعة 128 جيجابايت، وسيتمتع بشاشة قياسها 10.6 بوصات عالية الوضوح ذات كثافة نقطية تبلغ 1920×1080 بكسل.

 

أما ثمن سيرفس بمعالج إنتل والذي سيأتي مع النسخة الاحترافية من ويندوز 8 والمتوقع طرحه مطلع العام المقبل، فلم تفصح عنه مايكروسوفت حتى الآن، لكنها أشارت في وقت سابق إلى أن سعره سيتماشى مع سعر الحواسيب اللوحية فائقة النحافة (ألترابوك) التي تتمتع بمواصفات وإعدادات مشابهة.

 

قد يعجبك ايضا