مايكروسوفت تستحوذ على شركة Activision Blizzard مقابل 68 مليار دولار

أعلنت شركة مايكروسوفت أنها استحوذت على شركة Activision Blizzard الشركة المطورة للعبة كول أوف ديوتي مقابل 68.7 مليار دولار وهي أكبر صفقة في القطاع من شأنها أن تساعد مايكروسوفت في أن تصبح ثالث أكبر شركة ألعاب من حيث الإيرادات.

 

 

 

وقال ساتيا ناديلا  الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت في بيان: “إن الألعاب هي الفئة الأكثر ديناميكية وإثارة في مجال الترفيه عبر جميع المنصات اليوم وستلعب دورًا رئيسيًا في تطوير منصات ميتافيرس”.

 

 

و قد دخلت شركة مايكروسوفت باستثمارات كبيرة في مجال الألعاب ، حيث قامت بشراء Mojang Studios و Zenimax الشركة المطورة للعبة ماين كرافت بصفقات بمليارات الدولارات في السنوات الأخيرة.

 

 

مكتبة ألعاب Activision ستمنح اكس بوكس التابع لمايكروسوفت ميزة على بلايستيشن من سوني  والتي تتمتع منذ سنوات بدفق أكثر ثباتًا من الألعاب الحصرية.

 

 

من ناحية أخرى تراجعت أسهم الشركة المطورة للعبة كاندي كراش بأكثر من 37٪ منذ أن سجلت أعلى مستوى لها العام الماضي متأثرة بشكل كبير بمزاعم التحرش الجنسي.

 

 

ولا تزال الشركة تتعامل مع هذه المزاعم وقالت يوم الاثنين إنها طردت أكثر من 36 موظفًا وفرضت تأديبًا على 40 آخرين منذ يوليو / تموز.

 

 

و في الأسبوع الماضي ، قالت الشركة المطورة للعبة جراند ثفت أوتو أنها ستشتري شركة Zynga مقابل 11.04 مليار دولار و هذا إن دل على شيء فإنما يدل على أن الشركات الكبيرة ترى في الشركات الناشئة فرصة استثمارية كبيرة و لذلك تستحوذ عليها بمليارات الدولارات