مايكروسوفت تضغط للتعاون مع RIM و جوجل تتغزل ببلاكبيري

اصبح مجلس إدارة RIM تحت الضغط حاليا و بين خيارين للخروج من أزمته المالية الكبيرة. الشركة مخيرة بين أن تفصل شركتها الى شركتين منفصلتين واحدة مختصة بالبرمجيات و أخرى بالهاردوير، و بالتالي يصبح نظام بلاكبيري متاحا لمنصعي الهواتف المختلفين. أما الخيار الثاني هو بيع الشركة الى مايكروسوفت و تبني نظام ويندوز فون بشكل رسمي في هواتف بلاكبيري القادمة. الشيء الوحيد الذي يمنع RIM من القيام بذلك حاليا هو أن كبار الموظفين في الشركة يودون إعطاء فرصة لنظام BB10 الجديد و رؤية ما يمكن فعله معه.

 

 

تتزامن نشر هذه النتائج مع إعلان RIM عن تسريحها لما لا يقل عن 5000 موظف (تقريبا ثلث عدد موظفيها البالغ عددهم 16500) إلى جانب تأخر موعد صدور نظام BlackBerry 10 إلى غاية العام القادم، بعد أن كان منتظرا خلال هذا العام.

في المقابل قام Matias Duarte مدير تجربة المستخدم لأندرويد بالتحدث الى قناة ABC الأخبارية الأمريكية و النطق بكلمات مثيرة للإهتمام:

 

 

    إن أرادت RIM العمل على أجهزة أندرويد، سأرحب بذلك كثيرا. هم يقومون بصناعة لوحات تحكم فعلية عظيمة

لكن تبني أندرويد من قبل RIM مستبعد، و ربما الشركة ستتوجه الى مايكروسوفت المتعطشة كما فعلت نوكيا لأن ويندوز فون عكس أندرويد لا يوجد في ساحته منافسة كبيرة من المصنعين.

 

 

قد يعجبك ايضا