ما بديل Google في أجهزة Huawei الجديدة؟

تميزت هواتف Huawei الذكية بقدرتها على الابتكار وتقديم الجديد لمستخدميها، وبعد حصار الولايات المُتحدة للصين تكنولوجيًا فضلت “هواوي” تقديم حل بديل عن “جوجل” في أجهزة الأندرويد الخاصة بها. 

 

مرت بدائل “جوجل” بعدة مراحل منها استبدال “هواوي” تشغيل Google Mobile Services على أجهزتها الأندرويد وتحويل نظام التشغيل إلى الأندرويد مفتوح المصدر بدون تشغيل خدمات تابعة لجوجل مثل Gmail و Google Maps و Google Play Store. في محاول للتخلي عن جميع خدمات “جوجل” التي يطلبها المُستخدم وإيجاد حلول مناسبة بدلاً منها. 

 

وعند تصنيع هواتف جديدة لم يختلف الأمر كثيرًا من سعى “هواوي” إلى التخلي عن خدمات محرك البحث الشهير، فمع تصنيع Mate X2 القابل للطي استبدلت “هواوي” نظام الأندرويد مفتوح المصدر بنظام Harmony OS والمعروف ايضًا باسم Hongmeng وهو نظام ثالث رئيسي للهواتف الذكية إلى جانب أنظمة التشغيل المتعارف عليها Android وiOS. 

 

تعمل Huawei على تجهيز هذا النظام لُيصبح فعالاً وجاهزًا للاستخدام، حيث اختبرته على بعض الأجهزة الذكية المنزلية وعند الانتهاء منه سيكون العملاق الصيني مُستعدًا لتطبيقه على الهواتف الذكية. 

 

لم يكن Harmony OS النظام المنافس الأول لأندرويد وiOS، حيث حاولت الشركات المنافسة لهواوي تقديم أنظمة مماثلة مثل نظام التشغيل Tizen OS من سامسونج للأجهزة القابلة للارتداء، أو نظام التشغيل Fitbit OS للمنتجات الخاصة بشركة تتبع اللياقة البدنية ولكن لم يحقق أي منهما الانتشار الكامل مثل ما حققته أنظمة التشغيل المُتعارف عليها Android و iOS. 

 

هل الاعتماد على نظام تشغيل جديد قرار نهائي؟ 

 

اعتقد بعض المستخدمين أن نظام التشغيل الجديد من “هواوي” ربما سيكون بمثابة “ورقة ضغط” وبعد ذلك ستعود الشركة مرة أخرى للاعتماد على ما تقدمه “جوجل” من خدمات، ولكن على ما يبدو أن هذا غير صحيح، ستكون جميع الهواتف الذكية من “هواوي” خالية تمامًا من خدمات “جوجل” اعتبارًا من 21 أبريل 2021 وسيتم التبديل على الفور إلى Harmony OS في أسابيع قليلة. ولكن سينطلق هاتف Mate X2 مدعومًا بنظام التشغيل Android ويمكن للمستخدمين التبديل فيما بعد إلى نظام Harmony OS. 

 

شكل Harmony OS

 

لن يختلف شكل نظام التشغيل الجديد عن Android من حيث واجهة الهاتف على أجهزة “هواوي”، ولكن ربما ستختلف الصيغة التي كُتبت بها تطبيقات الهاتف من لغة الأندرويد إلى اللغة الجديدة. 

 

وستعمل “هواوي” على برمجة تطبيقات خاصة بها لجذب المستخدمين إلى التطبيقات التي يعتمدون عليها عبر شراكتها الرائدة مثلما فعلت الصين تمامًا في تحول المستخدمين من “فيسبوك” و”انستجرام” إلى “تيك توك”.من المتوقع أن يكون نظام التشغيل  Harmony OS بديلاً قويًا في المستقبل.