ما هي صفات بيئة العمل النّاجحة؟

يوجد العديد من الخصائص التي تتحكم في نجاح بيئة العمل مثل مساحة المكتب المتاحة ولون الجدران والعديد من العوامل التي تتحكم بالشعور العام الذي يصيب الموظفين من الفرحة أو الضيق أو نشر الحماس والتعاون بينهم، ويسعى رواد الأعمال الناجحين إلى خلق البيئة الأفضل التي تسمح لأعضاء الفريق بالعمل على أعلى مستوى، والحصول على مستوى عالي من الإنتاجية، نابعة من رضاهم الوظيفي. 

حقيقة، لا توجد بيئة عمل أفضل من الأخرى، ولكن كما ذكرنا توجد عوامل تتحكم في النجاح، حيث يمكن لأي مكان عمل أن يتمتّع بخصائص بيئات متعددة  وتعتمد كيفية تجميعها معًا على العلامة التجارية، والثقافة ومواقف الأشخاص الموجودين داخل العمل، في هذا المقال سنعرف أمثلة على بيئات العمل الناجحة. 

بيئة العمل المنفتحة 

تعد بيئة العمل المنفتحة التي تعتمد على النقاشات وإبداء الآراء بيئة عمل ناجحة ومميزة، حيث أن سرد الأسئلة والحديث عن الاقتراحات يدفع الشركة إلى الأمام وينتج التميز ويعبّر عن نظرة الشّركة تجاه جميع الأشخاص أنّهم على قدم المساواة. 

البيئة التي تركز على الموظف

تعتبر بيئة العمل التي تركز على الموظف بيئة مميزة وداعمة إلى النجاح، ومن ضمن خصائص هذه البيئة وجود وسائل الراحة سواء كان الموظف يعمل من المنزل أو من المكتب، فلا بد أن يتم الاهتمام بوسائل الراحة حتى لا تتعارض مع إنتاجية العمل. 

البيئة التي تحافظ على تماسك الفريق

من البيئات الأكثر نجاحًا هي بيئات العمل التي يتحدث فيها الموظف بحرية إلى المدير ويتحدث فيها الموظفين مع بعضهم عن كافة أمور العمل بصراحة وبحرية، وعادة ما تحتوي هذه البيئات على غرفة استراحة مشتركة، لإلهام التعاون والتقدير المتبادل بين الفريق. 

بيئة التعليقات الصادقة 

تعتمد هذه البيئة الناجحة على التعليقات الصادقة بين الموظفين كما تشمل كل أشكال الاتصال الذي يؤدي إلى نجاح العمل، وتتضمن التعليقات الصادقة؛ التعليقات التي يحتاج فيها الموظفين إلى تحسينات لأدائهم، والمهم في هذا الأمر أن يثق الموظفين ببعضهم البعض لتقديم الملاحظات المتبادلة والاستماع إليها والتصرف بناءً عليها، ويمكن للجميع أن يتحسنوا نتيجة هذه النصائح. 

البيئة الموحدة 

تسمح البيئة الموحدة للأشخاص بالعمل كأفراد، مع التركيز على النجاح كفريق واحد، وعادةً ما يحدد هذا النوع من بيئات العمل أهداف الفريق ويسمح للأشخاص بالعمل معًا في مجموعات أصغر لإنجاز المهام.

اقرأ أيضًا: 

ريادة الأعمال: 8 نصائح لاستخدام مواقع التواصل الاجتماعي

12 صفة تجعلك مؤهلاً لدخول ريادة الأعمال