ما خطوات تنفيذ الأتمتة في الشركات؟

تعمل الأتمتة أو تقنية RPA على توفير وقت الأعمال والمال، وتقليل إعادة العمل، وتحسين الدقة، وتحرير الموظفين من المهام الروتينية، ولكن يلزم ذلك إتباع خطة ووضع أهداف محددة للتنفيذ. 

 

ومن خلال تسجيل العمليات الحالية وتوثيقها تتمكن الشركات من تقييم الاختلافات وتطبيقها بشكل صحيح وتحديد أوسع للإمكانيات مما يؤدي إلى سرعة أعمال المؤسسة والاستفادة أكثر من العمل في المجالات المتعددة. 

 

ولكي تتمكن الشركات من الأتمتة بفعالية فمن الأفضل أولاً إجراء تحسينات للأعمال، ومعرفة المهام بدقة والأقسام والأعمال التي تحتاج إلى الأتمتة والتي لا تحتاج إلى ذلك، بدلاً من التسرع وتطبيق أتمتة الأعمال على كل المهام وهذا بالطبع غير صحيح. 

 

بعد إجراء التحسينات ومعرفة الأقسام والأعمال التي تحتاج إلى أتمتة يأتي اختبار النماذج التي خضعت إلى الأتمتة للتأكد من أن كل شيء على ما يُرام، لأن الأسهل والأرخص اختبار النموذج وإصلاحه من إدراك أن العملية النهائية المنفذة لا تعمل على النحو المنشود، حيث أن الأتمتة تعتمد على الروبوتات والروبوتات ليست قوية مثل البشر وإذا فشلت فإنها تفشل بشكل متكرر. 

 

ترتكب الشركات خطأ شائع في تنفيذ الأتمتة، فمن المفاهيم الخاطئة الشائعة أن يتم تطبيق الأتمتة أو تقنية RPA لتحل محل العاملين البشريين حيث تعد القوى العاملة الرقمية (الروبوتات) هي الأنسب للعمل مع البشر لتزيد من كفاءتهم وإبداعهم، حيث يتم تحرير الموظفين من المهام الرتيبة للتركيز على عمل أكثر جاذبية يناسب مواهبهم واهتماماتهم، فمن من المهم التأكيد على أن تقنية RPA لا يمكن أن تحل محل التفكير الإبداعي أو التخطيط الاستراتيجي أو المشاريع طويلة الأجل أو تطوير المنتجات أو البحث عن العملاء. 

 

بمجرد اكتمال بدء التشغيل الآلي، من الضروري مراقبة تنفيذ العملية المعاد تصميمها، ولا يمكن إثبات أي عائد على الاستثمار إلا من خلال قياس النتائج بمرور الوقت، لذا فإن مراقبة نتائج حل RPA مقابل قيمته المتوقعة أمر بالغ الأهمية لضمان تحقيق القيمة مقابل المال.

 

ستعني المراقبة المستمرة لحلول RPA الخاصة أيضًا أنه يمكن تحديد المشكلات وحلها بسرعة، ويمكن تحسين العمليات نفسها باستمرار، وأفضل طريقة لتوسيع نطاق العمل بنجاح هي البدء في ممارسة دورة منتظمة من التحسين أثناء العمل نحو زيادة الكفاءة عبر نطاق أوسع من العمليات.

 

وأخيرًا تعد الأتمتة الحل الأمثل للتخلص من الأعباء الإضافية للعمل والتفات الموظفين إلى الإبداع والإبتكار للبدء في جوانب أخرى للعمل تخلق موارد إضافية ومن ثم تحقق عائد ربحي مميز، لقد حان الوقت إلى أتمتة عملك أليس كذلك؟ 

 

اقرأ ايضاً: 

 

لماذا تنجح وتفشل الشركات الناشئة؟

 

ما طريقة عمل رائد الأعمال في عام 2021؟