لأول مرة منذ 9 سنوات، مبيعات Samsung ستنخفض دون 300 مليون هاتف وفق تقديرات العام الجاري

عبر العقد الأخير من الزمن، كانت سامسونج هي الشركة الأكثر مبيعاً للهواتف ودون منازع تقريباً حتى عدة أعوام مضت، حيث حققت الشركة الكورية الجنوبية النجاح الهائل منذ إطلاق هاتف Galaxy S الأصلي عام 2010 ومن ثم هاتف Note الأصلي عام 2011، وباتت تبيع أعداداً هائلة من الهواتف الذكية كل عام وتسيطر على نسب تجاوزت 30% من السوق في عدة مرات. لكن العام الجاري والمنافسة الشديدة من الشركات الصينية قد أرخت بظلالها على مبيعات الشركة كما يبدو.

 

حيث تشير التقديرات الجديدة إلى أن سامسونج قد باعت حوالي 270 مليون هاتف ذكي وتقليدي خلال عام 2020، مما يعني أنها قد انخفضت تحت عتبة 300 مليون هاتف مباع، وهذه هي المرة الأولى التي يحدث فيها ذلك منذ عام 2011 حين كان قسم الهواتف الذكية في الشركة لا يزال يافعاً ومعظم مبيعاتها آتية من الهواتف التقليدية القديمة وذات الميزات المحدودة، حيث كانت الشركة معروفة بالهواتف رخيصة الثمن قبل أن تدخل سوق الهواتف الذكية بقوة وتصبح سمعتها مرتبطة بالجودة العالية والميزات الجديدة بالدرجة الأولى.

 

اقرأ أيضاً: اختبار الكاميرا بين أيفون 12 برو ماكس و سامسونج نوت 20 ألترا وهواوي ميت 40 برو

 

بالنسبة للعام القادم، تخطط الشركة لبيع أكثر من 307 ملايين هاتف بالمجمل، سيكون منها حوالي 20 مليون هاتف تقليدي مقابل حوالي 287 مليون هاتف ذكي، ومن ضمن الهواتف الذكية تخطط الشركة لبيع حوالي 50 مليون هاتف من فئاتها العليا (حالياً تتضمن هذه الفئات سلاسل S وNote وZ Flip)، ويبدو أن الجزء الأكبر من مخططات العام القادم للشركة هو إيصال تقنيات اتصال الجيل الخامس إلى المزيد من هواتف الفئات المتوسطة والدنيا لاستغلال الشعبية الكبيرة لشبكات الجيل الخامس والسرعة النسبية التي تنتشر بها هذه الشبكات حالياً.

 

اقرأ أيضاً: سامسونج تعلن عن تلفزيون ضخم مقاس 110 بوصة مع جودة MicroLED

 

يذكر أن شركة Samsung كانت تعاني من بعض التراجع في العديد من الأسواق العالمية النامية نتيجة المنافسة الشديدة من الشركات الصينية مثل هواوي وشاومي وأوبو وسواها، لكنها حققت نجاحات هامة بتوسيع حصتها السوقية في أوروبا الغربية وأمريكا الشمالية التي لطالما كانت أسواقاً أساسية لها وبالأخص من حيث مبيع هواتف فئاتها العليا.

قد يعجبك ايضا