شاهد متجر أبل الجديد المقام ضمن مسرح تاريخي في لوس أنجلس

بينما المتاجر المحلية والمخصصة لتقديم تجربة مختلفة هي أمر يزداد ندرة في العالم التقني في السنوات الأخيرة، هناك حالات خاصة. حيث أن شركة أبل المعروفة بمتاجرها المميزة تسير عكس التيار تماماً وتراهن بقوة على أهمية متاجرها في سياستها التسويقية. حيث تستمر الشركة بافتتاح المزيد من المتاجر حول العالم، ونادراً ما تكون متاجرها تقليدية بل أنها ثورية معظم الأحوال. ومن المكعب الزجاجي وحتى المتجر العائم، قامت الشركة الآن بالكشف عن متجر متفوق من حيث تميزه حتى.

 

يقام المتجر الجديد في مدينة لوس أنجلس الواقعة في ولاية كاليفورنيا على الساحل الغربي للولايات المتحدة. والمميز في المتجر هو أنه لم يُبنَ خصيصاً ليكون متجراً، بل أن البناء الأصلي أقدم بكثير من شركة أبل نفسها. حيث يعود البناء الأصلي لمسرح تأسس في المدينة منذ عام 1927، أي أنه يقارب قرناً كاملاً من العمر. لكن طوال أكثر من 30 عاماً بقي المبنى فارغاً ومهجوراً نتيجة ضعف الإقبال. وللمرة الأولى منذ عام 1988 سيعود المبنى التاريخي ليعج بالأشخاص من جديد قريباً.

 

 

بدأت الشركة بإعادة تحديث المبنى وإصلاحه بشكل كامل منذ عامين، ومع أنها قدمت العديد من التحديثات فقد حافظت على طبعه التاريخي. حيث لا يزال المبنى مشابهاً جداً للأصل كما يظهر في الصور لكنه يظهر للمرة الأولى بألوان براقة وبوضوح عالٍ. ومع أنه متجر تقني بطبيعة الحال، فالمتجر يقدم تجربة مشابهة جداً لتجربة دخول المسرح بداية من المظهر وحتى الباب المميز له. كما أن برج الساعة واللافتة العملاقة تضيف المزيد من التميز للتجربة عموماً.

 


مواضيع قد تهمك:


 

وفق الشركة، سيتضمن المتجر الجديد أكثر من 100 عامل دائم ضمنه من الشركة. كما أن قاعاته المختلفة ستتضمن دورات مباشرة ومستمرة في مجالات متعددة. حيث تم ترك تصميم معظم القاعات وحتى الشرفات كما هي في السابق مع تعديلات قليلة فقط. ومن المخطط أن يتم افتتاح المتجر اليوم الخميس 24 يونيو بشكل رسمي.