محادثات بين أبل وBMW لتصميم سيارة كهربائية

تجري أبل في الوقت الحالي محادثات مع شركة BMW حول استخدام سيارة i3 كأساس في تصميم سيارة كهربائية وذلك وفقاً للصحيفة الألمانية Manager Magazin.

 

ومنذ شهر شباط/فبراير انتشرت مجموعة من التقارير حول اهتمام أبل بصناعة السيارات حيث تملك مئات الموظفين الذين يعملون على مشروع باسم " Project Titan "، وإضافة لذلك تعمل الشركة أيضاً على تصميم نظام برمجي للسيارات يدعى CarPlay لكن توظيفها لعدد من المسؤولين التنفيذيين ذوي الخبرة في مجال مكونات السيارات يؤكد أن ما تطمح إليه الشركة لا يقف عند حدود البرمجيات.

 

ويبدو أن أبل مهتمة في استخدام الهيكل الخاص بسيارة i3 – وهي السيارة الكهربائية التي تم تصميمها من قبل BMW- كأساس في تصميم السيارة الخاصة بها، لكن المحادثات لم تصل بعد إلى قرارات نهائية كما أشارت التقارير إلى أن المفاوضات التي بدأت في خريف عام 2014 توقفت قليلاً.

 

يزعم التقرير أيضاً أن المدير التنفيذي لأبل تيم كوك قام بزيارة إلى منشأة BMW في ليبزيغ في ألمانيا لكنه دون أي ذكر أي تفاصيل حول موعد تلك الزيارة، ورغم محاولات التواصل العديدة مع أبل من أجل الحصول على تعليق ما إلا أن الشركة رفضت الإدلاء بأي تصريح حول سيارة خاصة بأبل، وفي شهر تموز/يوليو صرح مدير BMW أوليفر زيبسي أن الشركة كانت منفتحة للعمل مع شركة تقنية موضحاً أننا نعيش في عالم من الشراكات.

 

أخبر أحد الموظفين في أبل موقع Business Insider في وقت سابق هذا العام أن الشركة تعمل على شيء متعلق بالسيارات كما أن أبل قامت بتعيين عدد من الموظفين في مجال صناعة السيارات، وإضافة لذلك نشر المحلل جوردان كان من موقع 9to5Mac قائمة مطولة بالتعاقدات التي أجرتها أبل مع الخبراء في السيارات والبطاريات الكهربائية.

 

تحتوي هذه القائمة على كل من روبرت غوف الذي عمل سابقاً على أنظمة حماية السيارات، جون أيرلاند الذي كان باحثاً في مخبر الطاقة المتجددة الوطني في أيرلندا ومن ثم عمل في شركة Tesla، وديفيد بيرنر الذي عمل سابقاً كمهندس في قسم المحركات الهجينة في فورد، وقد قامت إحدى شركات البطاريات الكهربائية بمقاضاة أبل في السابق متهمة إياها بسرقة مهندسيها وخبرائها.

 

وأثناء مؤتمر شركة Re/Code التقني في أيار/مايو صرح المسؤول التنفيذي في أبل جيف ويليامز أن السيارة هي الخيار الأمثل وذلك عندما تم سؤاله عن المجالات التي تنوي الشركة الدخول فيها، وقد عبر المصمم الشهير جوني إيف عن استيائه من السيارات الأمريكية منذ سنوات كما أن المؤسس ستيف جوبز لطالما رغب أثناء حياته بتصميم سيارة وقد صرح ذات مرة إلى صحيفة نيويورك تايمز أنه لو كان يملك المزيد من الطاقة لقام بملء ولاية ديترويت بسيارات أبل.

قد يعجبك ايضا