محاكاة عقل الإنسان في جوجل

قامت جوجل بتجربة مُحاكاة عقل الإنسان، حيث ربطت 1000 حاسب يوفّرون 16 ألف نواة مُعالجة، من خلال شبكة عصبية تحتوي على أكثر من مليار وصلة.

 

وتُحاول جوجل من هذه التجربة، تطوير جهاز قادر على التعلم ذاتياً، من خلال تمرير أكثر من 10 ملايين صورة، وجعل الجهاز قادراً على التعرف على الشخص المطلوب، ولم تُعطي جوجل أي مُساعدة أو قاعدة مُعطيات للجهاز على عكس أجهزة الذكاء الصنعي التي تعمل بوجود قاعدة مُعطيات.

 

وخرجت جوجل بنتيجة من التجربة، أن أجهزة الحاسب قادرة على التعلم ذاتياً، حيث تعرّف الجهاز على الشخص المطلوب، الذي كان عبارة عن قطة، كما سجّل الجهاز دقّة في التعرف على الأشياء بنسبة وصلت إلى 15.8% من خلال تمرير أكثر من 20 ألف عنصر مُختلف. ووصف الباحثين أن هذه النتائج تُسجّل ارتفاع بنسبة 70% مُقارنةً بالتجارب السابقة.

 

الجدير بالذكر أن هذه التجربة تمّت في مخابر جوجل-إكس، والتي تُعتبر سرّية للغاية، والتي تختبر جوجل فيها أكثر من 100 مشروع، منها مشروع السيارة التي تعمل بدون سائق، بالإضافة إلى مشروع الثلاجة المتصلة بالإنترنت.

 

مُختبرات جوجل اكس

 

لسنوات، كان لدى جوجل معمل سري للأشياء الغريبة التي تعمل عليها الشركة يُسمى جوجل اكس، وهو المكان الذي قامت فيه الشركة بتجهيز أشياء مثل المصاعد الفضائية، ومشاريع الروبوتات، وسيارة القيادة الذاتية.

 

تمتلك جوجل مبالغ طائلة من المال، ويُحب مؤسسوها الأفكار الكبيرة، لهذا استكشفت مختبرات جوجل اكس أفكارًا سرية كوسيلة لتحسين الحالة الإنسانية.

 

أصبح مُختبر جوجل اكس أقل سرية بعض الشيء عندما ظهرت تقارير عنه في الأخبار، لذا تم إعادة تسميته إلى الشركة X وتتعامل مع الأفكار الراديكالية في محاولة لجعل العالم مكانًا أفضل.

 

لا تُصدر الشركة الكثير من المعلومات حول مشاريعها السرية، ولكن يمكنك الوصول إلى بعض المعلومات عن المشاريع النشطة والمتدرجة والموقوفة في موقعها على الويب.

 

وتوضّح بعض مشاريع جوجل اكس القديمة نوع العمل الذي يتم داخل هذه المختبرات.

 

تتنوع مشاريع جوجل اكس ما بين أبحاث الفضاء حتى الثلاجات الذكية! ومن أشهرها مثلًا Loon التي تُعد فكرة جوجل لتوفير اتصال إنترنت للمناطق النائية  التي يصعب الوصول إليها، باستخدام البالون الطائر.

قد يعجبك ايضا