محرك بحث Apple قادم قريباً بعد تهديد صفقتها مع Google

عبر السنوات تمكنت شركة Apple من صنع بيئتها المغلقة من العديد من النواحي في الواقع، فالشركة تقدم العديد من المنتجات التقنية المختلفة لتلبية مختلف الاحتياجات بداية من الساعات الذكية وحتى الحواسيب المكتبية، كما أنها تمتلك حزمة خدمات قوية ترتبط بعتادها وتتضمن خدمة بث موسيقى وبث مسلسلات وأفلام وتخزين سحابي وخرائط وسواها، لكن بيئة الشركة المغلقة لا تزال تفتقد لبعض العناصر المهمة مثل محرك البحث، ولو أن هذا الأمر قد يتغير قريباً مع العمل على محرك بحث Apple.

 

في الأسابيع الأخيرة بدأت الحكومة الأمريكية دعوى قضائية كبيرة ضد شركة Alphabet (الشركة الأم لمحرك البحث الشهير Google) بقضايا متعلقة بالاحتكار، وواحدة من أهم النقاط ضمن هذه القضية هي الصفقة الكبرى بين Google وApple والتي تضع محرك بحث Google كالخيار الافتراضي للبحث في مختلف منتجات Apple، وبالمقابل تدفع Google مبالغ طائلة قدرت بأكثر من 10 مليارات دولار (أكثر من 20% من أرباح Apple لعام 2018).

 

اقرأ أيضاً: إلى أي حد تهيمن جوجل على مجال محركات البحث؟ وما سر هذه الهيمنة؟

 

المشكلة هنا هي أن إنهاء الصفقة مع Google قد يكون أمراً سلبياً للغاية بالنسبة لشركة Apple، حيث أن أياً من المنافسين في مجال البحث قادر على تقديم صفقة قريبة حتى من هذا السعر المرتفع، وإضافة محركات البحث دون أخذ المال بالمقابل يعني خسارة المليارات من الأرباح السنوية للشركة العملاقة.

 

وفق التقارير يبدو أن الحل المنتظر هو محرك بحث Apple خاص بالشركة دوناً عن سواها، حيث سيشكل ذلك إضافة مثالية للبيئة المغلقة للشركة من جهة، كما أنها مصدر أرباح هائلة بسبب إعلانات البحث التي تقدم المليارات كل عام لشركات مثل Alphabet وMicrosoft. وبالنسبة لـ Apple فإقناع مستخدميها باستخدام محرك بحث خاص بها لن يكون صعباً حقاً مع المغرى الأساسي بالأمان والحفاظ على معلومات المستخدمين.

 

اقرأ أيضاً: لماذا تسعى شركات مثل Apple وهواوي لإطلاق محرك بحث خاص بها؟

 

في الواقع تمتلك شركة Apple البنية الأساسية لمحرك بحث خاص بها أصلاً، إذ تم رصد خوارزمية زحف ويب خاصة بالشركة منذ عام 2014، لذا ففكرة محرك بحث من الشركة لم تعد مستبعدة حقاً بل أنها أمر متوقع بشدة، وبالأخص في حال سارت القضية ضد Google وأشارت إلى قرب انتهاء الصفقة المربحة بين الشركتين.

قد يعجبك ايضا