مزيج من الأناقة والأداء تقدمه هواتف هواوي الجديدة

شهد محبو الهواتف الذكية في العالم إطلاق سامسونج وابل لهواتفهم الذكية الجديدة، ورغم أنهما الشركتان الأكثر سيطرة على عالم الأجهزة المحمولة إلا أن ذلك لا يعني أن شركات أخرى مثل هواوي لا تخبئ مفاجآت لمحبيها.

 

فقد كشفت الشركة عن سلسلة هواتف ميت 10 في حدث خاص في ألمانيا وهي تضم ميت 10، ميت 10 برو وميت 10 بورش ديزاين، وتعتبر هواتف ميت 10 الأولى التي تتمتع برقاقة كيرين 970 التي توفر معالجاً جديداً ووحدة معالجة رسوميات أسرع إلى جانب وحدة معالجة شبكة عصبية جديدة.

 

وتستفيد العديد من المزايا الجديدة من تقنيات التعلم الآلي حيث أضافت هواوي هذه الرقاقة لكي تتلاءم مع هذه المهام، كما حصلت الكاميرا أيضاً على بعض التعديلات حيث تتمتع الرقاقة الجديدة بوحدتي معالجة الإشارة المرئية مع نظام التعرف على الحركة.

 

لمحة سريعة عن مواصفات ميت 10

 

1

 

الهيكل : زجاجي بإطار معدني وزجاج حماية للشاشة من نوع غوريلا غلاس.

 

الشاشة : 5,9 بوصة بتنقية LCD وأبعاد 1440p.

 

الرقاقة : كيرين 970 ثمانية النوى أربع منها بتردد 2,4 جيجاهرتز وأربع بتردد 1,8 جيجاهرتز إلى جانب وحدة معالجة رسوميات من نوع Mali-G72 MP12.

 

الذاكرة : ذاكرة وصول عشوائي بحجم 4 جيجابايت وسعة تخزين داخلية بحجم 64 جيجابايت مع دعم لبطاقات الذاكرة الخارجية.

 

نظام التشغيل : اندرويد 8,0 اوريو مع واجهة مستخدم EMUI 8.

 

الكاميرا الخلفية : ثنائية الأولى ملونة بدقة 12ميغابكسل والثانية أحادية اللون بدقة 20 ميغابكسل من نوع Leica.

 

الكاميرا الأمامية : 8 ميغابكسل بفتحة f/2.0.

 

البطارية : 4000 ميلي امبير.

 

الحماية : حساس بصمة الإصبع في الجانب الأمامي.

 

ما المختلف في ميت 10 برو؟

 

2

 

الهيكل : أنحف وأخف وزناً بإطار معدني وحماية من العوامل الخارجية والماء بمعيار IP68.

 

الشاشة : 6 بوصة بتقنية AMOLED وأبعاد 1080p بمعدل كثافة 402 بكسل في البوصة الواحدة.

 

الذاكرة : ذاكرة وصول عشوائي بحجم 6 جيجابايت وسعة تخزين داخلية بحجم 128 جيجابايت دون دعم لبطاقات الذاكرة الخارجية.

 

الحماية : حساس بصمة الإصبع في الجانب الخلفي.

 

منفذ السماعات : غير موجود.

 

ما المختلف في ميت 10 بورش ديزاين

 

3

 

الهيكل : زجاج أسود مميز خاص ببورشديزاين.

 

الذاكرة : ذاكرة وصول عشوائي بحجم 6 جيجابايت وسعة تخزين داخلية بحجم 256 جيجابايت.

 

ميت 10 تحت المجهر

 

4

 

يعتبر التصميم الجديد أول ما يلفت الانتباه في هذا الهاتف حيث يعد مزيجاً بين الزجاج والإطار المعدني والذي يعد النمط الأشهر لهواتف العام الحالي، ويتمتع الجانب الأمامي من ميت 10 بشاشة بحجم 5,9 بوصة بأبعاد 1440 بكسل مع دعم ل HDR10 وقد كانت الأبعاد العالية حكراً على إصدارات برو في السابق لكن هذه المرة وفرتها هواوي على الإصدار العادي.

 

وقد قللت هواوي بشكل ملحوظ من سماكة حواف ميت 10 كما وضعت حساس بصمة الإصبع في الحافة السفلية، وقد أصبح ميت 10 يتمتع بوزن أخف من ميت 9 ويعود الفضل في ذلك إلى وجود التصميم الزجاجي في الخلف.

 

وفي الجانب الخلفي تمتلك الكاميرتان حوافاً معدنية بارزة بشكل بسيط نحو الأمام، ورغم أن هاتين الكاميرتين يتمتعان بنفس الدقة الموجودة في إصدار العام الماضي إلا أنهما أصبحا يمتلكان عدستين أكثر سطوعاً ومعالج صورة ثنائي مع إمكانية ضبط الحركة وميزة تثبيت الصورة البصري.

 

وحافظت هواوي على منفذ السماعات على إصدار ميت 10 العادي بينما تخلت عن هذا المنفذ على الإصدارين الآخرين.

 

أخيراً يمتلك ميت 10 بطارية بسعة 4000 ميلي امبير قادرة على تشغيل الهاتف لمدة يومين متتاليين مع تقية الشحن السريع SuperCharge التي تسمح بشحن الهاتف بنسبة 58% خلال 30 دقيقة فقط.

 

ميت 10 برو تحت المجهر

 

6 

 

يعد ميت 10 برو الأجمل بين سلسلة هواتف ميت 10 وليس هذا فقط بفضل شاشته AMOLED بل أيضاً لأن هواوي راهنت على مفهوم الشاشة الطويلة، حيث يمتلك ميت 10 برو شاشة أكبر وأضيق وذلك من خلال تقليل سماكة الحواف بنسبة 40% والحفاظ على حساس بصمة الإصبع في الجانب الخلفي.

 

يتمتع ميت 10 برو بشاشة AMOLED بحجم 6 بوصة وأبعاد 1080 x 2160 بكسل مع دعم لHDR 10 وتعتبر هذه الأبعاد أقل من أبعاد ميت 10 لكن كثافة 402 بكسل في البوصة الواحدة ليست سيئة على الإطلاق.

 

ويوجد في الجانب الخلفي من الهاتف كاميرتان من نوع Leica بفتحة f/1.6 مع حواف معدنية بارزة بعض الشيء تماماً كما في ميت 10،  إلى جانب حساس بصمة الإصبع الذي اعتاد المستخدمون على وجوده في الخلف منذ ميت 9.

 

وكما ذكرنا سابقاً يفتقد هذا الإصدار إلى منفذ السماعات رغم أن هذا الخيار لا يرضي جميع المستخدمين لكن ما يشفع لهواوي هو أنها أطلقت إصدارات ترضي مختلف الأذواق.

 

7

 

أخيراً يتمتع ميت 10 بحماية للماء والعوامل الخارجية بمعيار IP67 ويعتبر هذا الهاتف أول هاتف حديث من هواوي يتمتع بحماية للماء، وكما في ميت 10 يتمتع ميت 10 برو بتصميم أنيق بفضل الحواف قليلة السماكة التي تجعل الشاشة تبدو أكثر جمالاً.

 

يمتلك ميت 10 برو بطارية بسعة 4000 ميلي امبير مثل ميت 10 كافية لتشغيل الهاتف لمدة يومين، وبشكل أدق 30 ساعة من الاتصال أو 20 ساعة من تشغيل الفيديو أو من التصفح عبر اتصال.

 

ورغم أن ميت 9 برو في العام الماضي كان أفضل بكثير من ميت 9 العادي إلا أن الخيار هذا العام صعب للغاية، فإصدار برو يتميز بمقاومة الماء وشاشة AMOLED لكنه يفتقد لمنفذ السماعات ويملك أبعاد شاشة أصغر.

 

ميت 10 بورش ديزاين تحت المجهر

 

8

 

سيتوافر ميت 10 بروديزاين بتصميم مميز باللون الأسود ويعتبر مماثلاً لميت 10 برو لكن مع ذاكرة وصول عشوائي بحجم 6 جيجابايت وسعة تخزين داخلية بحجم 6 جيجابايت، وستتوافر واجهة EMUI 8 مع خلفيات وموضوعات خاصة ببورشديزاين ستغير عدداً من بعض عناصر وإعدادات واجهة المستخدم.

 

رقاقة كيرين 970 

كشفت هواوي عن رقاقة كيرين 970 خلال مؤتمر IFA منذ بضعة أسابيع لكن هذه هي المرة الأولى التي نراها ضمن هاتف ذكي، وقد تم تصنيع هذه الرقاقة بواسطة تقنية 10 نانومتر التي تعد بأداء اسرع واستهلاك أقل للبطارية.

 

ورغم أن الأداء الأسرع بنسبة 25% ووحدة معالجة الرسوميات الأفضل هي من بين السمات المهمة في رقاقة كيرين 970 إلا أنها ليست النجم الأبرز، بل إن وحدة معالجة الشبكة العصبية أو ما تعرف اختصاراً باسم NPU هي ما يثير الاهتمام في هذه الرقاقة حيث توفر تحسيناً في مهام التعلم الآلي التي تتضمن التعرف على الصور والصوت ومعالجة اللغة، وقد قامت هواوي بتدريب الرقاقة من خلال عرض ملايين الصور والملفات الصوتية والنصية حيث أصبحت قادرة على التعرف على الصور والصوت والبيانات بشكل أسرع.

 

وتطلق هواوي على هذه العملية اسم الذكاء الصنعي لكنه ليس الذكاء الصنعي نفسه الذي نراه في الأفلام وهو بعيد عن التفكير أو الرؤية والعمل مثل الإنسان بغض النظر عما تتحدث عنه الإعلانات، لكنها تقدم ما هو أفضل من تقنية التعرف على الوجوه التي كشفت عنها ابل على رقاقة A11 Bionic.

 

توفر كيرين 970 معالجاً ثماني النوى قادر على توفير زيادة في سرعة الأداء بنسبة 25% بالمقارنة مع كيرين 960 مع تقليل استهلاك البطارية بنسبة 50%، وتتمتع وحدة المعالجة الحاسوبية بأربع نوى بتردد 2,4 جيجاهرتز من نوع Cortex A73 وأربع أخرى بتردد 1,8 جيجاهرتز من نوع Cortex A53.

 

ويمتلك كيرين 970 وحدة معالجة رسوميات من نوع Mali-G72MP12 ب 12 نوا قادرة على توفير أداء أفضل بأربع مرات من وحدة معالجة الرسوميات Mali-G71MP8 ثمانية النوى على رقاقة كيرين 960، كما أنها تقلل استهلاك البطارية بحوالي 8 أضعاف.

 

وسوف تعطي هواوي المطورين وصولاً لحقيبة التطوير البرمجي SDK الخاصة بوحدة معالجة الشبكة العصبية كي يتمكنوا من الاستفادة منها، وتنوي الشركة في المستقبل دعم واجهة برمجة التطبيقات الخاصة ب NPU على اندرويد كي يكون الأمر أسهل عند تشغيل مزايا التعلم الآلي على هواتف ميت 10.

 

ويعتبر تطبيق الترجمة الخاص بمايكروسوفت أحد أكثر التطبيقات التي قد تستفيد من NPU، حيث أوضحت هواوي أنه بفضل هذه الوحدة الجديدة أن ترجمة الكاميرا المعتمدة على تقنية الواقع المعزز أصبحت أسرع بثلاث مرات على ميت 10.

 

واجهة EMUI 8.0

 

طورت هواوي من واجهة المستخدم وانتقلت من الإصدار 5,1 إلى الإصدار 8,0 مباشرة لتتلاءم مع نظام اندرويد أوريو.

 

ومن بين المزايا التي توفرها EMUI 8 هو وضع سطح المكتب، حيث عندما تقوم بربط الهاتف مع شاشة خارجية عبر كابل HDMI أو USB-C ستحصل على واجهة مستخدم خاصة بسطح المكتب، وللتحكم بها يمكنك استخدام فأرة أو لوحة مفاتيح على البلوتوث أو استخدام شاشة الهاتف كلوحة لمس.

 

9

 

الكاميرا

 

10

 

تعتبر عدسات Leica الجديدة SUMMILUX-H التغيير الأبرز في الكاميرا، وبفضل رقاقة كيرين 970 فمن شأن تقنية إزالة الضجيج وإيضاح الصورة في ظروف الإضاءة المنخفضة أن تكون أفضل، كما يجب أن تملك الصور تبايناً أعلى وستستطيع الكاميرا التقاط التحركات وضبط التقاط الصورة وفقاً لذلك.

 

وتسمح تقنيات ولوغاريتمات التعلم بالوصول إلى صور ذات جودة عالية، كما يستفيد وضع التصوير Portrait من تقنيات التعلم الآلي من أجل الوصول إلى دقة أعلى ومؤثرات أكثر واقعية.

يمكنكم في الفيديو التالي مشاهدة التصوير الخاص بميت 10 برو

 

 

الخلاصة

 

تعتبر سلسلة ميت 10 تحديثاً مهماً لهواتف هواوي وتعتبر الشاشة والرقاقة والكاميرا والبطارية أيضاً على مستوى رائد، وفي الواقع فإننا قد أعجبنا بشكل كبير برقاقة كيرين 970 وبالبطارية ذات سعة 4000 ميلي امبير، كما نالت كاميرا Leica إعجاباً كبيراً لتوفيرها دقة في الصور في ظروف الإضاءة المنخفضة.

 

من الناحية الأخرى لم يكن خيار إزالة منفذ السماعات على ميت 10 برو وميت 10 بورش ديزاين موفقاً تماماً كما أن تمتع ميت 10 برو فقط بحماية ضد الماء كان محبطاً بعض الشيء، لكن بشكل عام فإن سلسلة هواتف ميت 10 الجديدة تعتبر أكثر من رائعة وتقدم خيارات متعددة ومختلفة تناسب الجميع.

قد يعجبك ايضا