مسؤولون تنفيذيون في سامسونج يخضعون للتحقيق

يبدو أن اضطرار سامسونج لدفع أكثر من نصف مليار دولار من أجل تسوية النزاع مع ابل لم يكن الخبر الوحيد السيء الذي تعرضت له سامسونج هذا الأسبوع، فقد أفاد تقير جديد لصحيفة نيويورك تايمز أن العديد من المسؤولين التنفيذيين في الشركة يخضعون لتحقيق حول عمليات التداول الداخلية التي تم الكشف عنها عقب صفقة الامتلاك.

 

ففي شهر تموز/يوليو الماضي تم الدمج بين شركتي Cheil Industries و Samsung C&T في صفقة بلغت قيمتها مليارات الدولارات، وفي اللحظة التي تم الإعلان فيها عن هذه الصفقة ارتفعت أسعار الأسهم بشكل هائل.

 

ووفقاً لأحد المصادر الخاصة بشبكة أخبار Yonhap News فإن البورصة الكورية اكتشفت أن 9 مسؤولين تنفيذيين قاموا بشراء ما يقارب 50 مليار ون (أي ما يعادل 43 مليون دولار) قبل أن يتم الإعلان عن تفاصيل الصفقة، وقد أضاف المصدر أن هذه الأرقام قادمة من لجنة الخدمات الاقتصادية الأمر الذي أدى إلى بدء عملية التحقيق.

 

وبعيداً عن عمليات التداول المشبوهة فإن الشركة نفسها كادت أن تنهار عندما اشتكى بعض حاملي الأسهم في شركة Samsung C&T من أن الصفقة بشكل غير عادل استفادت من العائلة المؤسسة لسامسونج وحاملي أسهم Cheil، وقد تمكنت C&T من كسب التصويت على أي حال.

 

وتدرك Samsung Group ماهية هذه التحقيقات وقد صرحت أنها لا تزال في المراحل الأولى وسوف تنتظر حتى تنتهي السلطات منها قبل أن تتخذ أي إجراء.

قد يعجبك ايضا