مسؤول حكومي: روسيا تعتزم تطوير نظام تشغيل خاص بها

منذ أن انشق إدوارد سنودن عن وكالة الأمن القومي الأمريكية وكشف المعلومات بعض عملياتها التجسسية ضد الحكومات الأخرى، فإنّ الدول الكبرى في العالم ما زالت تبحث عن بدائل للخروج بعيداً عن الهيمنة الأمريكية.

 

في هذا السياق أعلن وزير الاتصالات الروسي نيكولاي نيكيفوروف أنّ الحكومة الروسية تعمل على خلق نظام تشغيل خاص بها.

 

ووفقاً لنيكيفوروف، فإنّ تطوير النظام الجديد الخاص بالهواتف الذكية سيتم بالتعاون مع شركة جولا التي طوّرت مؤخراً نظام Sailfish المبني على نظام لينوكس.

 

في تغريدة له على تويتر أكّد نيكيفوروف أنّ نظام تشغيل الهواتف الذكية الجديد هو عبارة عن شراكة مشتركة بين روسيا والصين وفنلندا، في حين لم يستبعد أن تنضم دول مثل البرازيل والهند وجنوب إفريقيا إلى المشروع الجديد.

 

وصّرح المسؤول الحكومي الروسي أنّ 95% من الهواتف الذكية "المستوردة" في روسيا تعمل بنظامي اندرويد و iOS، لكنه يأمل أن ينخفض هذا الرقم إلى 50% مع حلول عام 2025.

 

الجدير أنّ شركة جولا التي تنوي الحكومة الروسية الاعتماد عليها في خطتها الجديدة، أسسها بعض موظفي نوكيا السابقين ويقع مقرّها في فنلندا لكن غالبية المساهمين فيها من الروس والصينيين.

 

قد يعجبك ايضا