مستثمروا تسلا يرفعون دعوى قضائية لإيقاف تغريدات إلون ماسك

معروف عن مؤسس شركة تسلا لإنتاج السيارات الكهربائية “إلون ماسك” تغريداته المثيرة للجدل من حين لآخر، ومؤخراً قامت مجموعة من مستثمري تسلا برفع دعوى قضائية لإيقاف تغريدات إلون ماسك من هذا النوع.

 

حيث يرى المستثمرون أن استخدام إلون ماسك لمنصة التواصل الاجتماعي “تويتر” بهذه الطريقة، وارتكاب الأخطاء بشكل متكرر يضر بشركة تسلا والمساهمين فيها.

 

وتزعم الدعوى القضائية أن إلون ماسك قد انتهك واجباته تجاه المستثمرين عندما قال أن تسلا سوف تصنع حوالي 500 ألف سيارة في عام 2019 الجاري، ويرغب المستثمرون في ضمانات دائمة للتأكد من عدم حدوث مثل هذه التغريدات مرة أخرى.

 

تغريدات إلون ماسك

 

تجدر الإشارة إلى أن هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية قد طلبت بالفعل في دعوى سابقة أن يقوم القاضي بإلزام إلون ماسك بمراعاة الجانب المالي في تغريداته، والتدقيق فيها من قِبل المحامي المسؤول.

 

ويواجه إلون ماسك حالياً العديد من المشاكل والصعوبات، منها مثلاً البدء في تحقيق الأرباح بعد سلسلة من الأرباع المالية الخاسرة، ولكن مشكلة هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية SEC هي الأكثر خطورة بالنسبة للرجل، حيث يمكن لها أن تمنعه من رئاسة تسلا، أو تحظره على الفور.

 

شركة تسلا من جانبها لم تعلّق على هذه الأخبار حتى الآن، لكن مع ارتفاع سخونة الأحداث قد يتوقف ماسك عن تغريداته المثيرة للجدل.

 

من جانب آخر، يرأس إلون ماسك أيضاً شركة “سبيس اكس” المختصة في أبحاث الفضاء، والتي استطاعت تطوير صواريخ إطلاق يُمكن إعادة استخدامها أكثر من مرة، حيث تستطيع العودة إلى قواعدها الأرضية بعد الانتهاء من مهمة إطلاق الأقمار الصناعية إلى الفضاء.

 

كما أسس أيضاً شركة The Boring Company بهدف واحد وهو تسهيل الحركة المرورية داخل المدن المزدحمة، حيث يهدف إلى توفير أنفاق تحت الأرض يمكنها نقل السيارات بسرعات عالية من مكان لآخر داخل المُدن.

 

أمّا بالنسبة لشركة تسلا، فتسعى حالياً لزيادة حجم النمو في المبيعات والبدء في دخول أسواق جديدة، مثل سوق الصين التي أرسلت إليها أكبر عدد ممكن من سيارات موديل 3 قبل عودة الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين إلى الاشتعال.

قد يعجبك ايضا