منسوجات رقمية ذكية قيد التطوير

أحدثت الأجهزة التقنية القابلة للارتداء ثورة رقمية عارمة مؤخراً، فقد تم دمج الكثير من الأجهزة والأدوات الرقمية في الملابس اليومية وأماكن التواجد بل وحتى أجسادنا، فقد أعلن فريق من الباحثين بجامعة ولاية أوهايو عن خطوة جديدة في صنع نسيج من الدوائر الإلكترونية مما قد يكفي لدمجهم مع ثنائي الفينيل متعدد الكلور.

 

للمرة الأولى، يبدأ فريق في إدخال اللوائح الخاصة بدوائر كهربية من المعادن في الملابس، وهي طريقة تفتح الفرصة لدمج أجهزة الاستقبال والكونات الإلكترونية الأخرى، وهذه المنسوجات عبارة عن تقنية جديدة لتمكين الاتصال والاستشعارات ولها تطبيقاتها الطبية مثل التصوير والمراقبة الصحية الدورية.

 

يعمل Volakis ومختبره على هذه التقنية لفترات طويلة، فقبل عامين بدأ في حياكة 600 خيط متواصل من البوليمر وقد وصلوا الآن لخيوط من النحاص والفضة تبلغ قطرها حوالي 0.1 ملم وقد وضعت هذه الأنماط بدقة كبيرة وقد حققت التكلفة والوزن.

 

هذه المنسوجات مُدمجة بهوائيات رقمية يمكنها التفاعل والتكامل مع الكثير من الظروف البيئية المحيطة، ولا تشوب هذه المنسوجات قدرة الهوائيات على الإرسال.

 

قد يعجبك ايضا