ميدياتك أصبحت أكبر بائع رقاقات للهواتف الذكية في العالم

خرج تقرير جديد من شركة الأبحاث Counterpoint يفيد بأنّ ميدياتك تفوقت على كوالكوم مؤخرًا لتُصبح أكبر بائع رقاقات للهواتف الذكية في العالم من حيث الحصة السوقية.

 

وبينما احتفظت كوالكوم بلقب الشركة الأكبر في العالم من حيث تزويد رقاقات 5G، يشير البحث إلى أنّه تم بيع أكثر من 100 مليون هاتف ذكي يعمل بمعالجات ميدياتك في الربع الثالث من 2020. في زيادة تقدّر بحوالي 5 في المائة مقارنةً بنفس التوقيت من العام الماضي.

 

وأشار التقرير إلى تحقيق ميدياتك عائدات بلغت 97,275 مليون دولار تايواني (حوالي 3.4 مليار دولار أميركي) بزيادة بلغت 50 في المائة مقارنةً بنفس الفترة من عام 2019.

 

ميدياتك الأكبر في العالم

 

وفي بيانها الصحفي، أرجعت الشركة التايوانية هذا النمو للمكاسب الملحوظة في حصتها بالسوق. حيث كان ذلك بفضل الأداء القوي في النطاق السعر بين 100 و 250 دولار أميركي، والنمو المستمر في أسواق مثل الهند والصين وأميركا اللاتينية.

 

وأدت هذه العوامل مجتمعةً إلى ارتفاع حصة ميدياتك السوقية في نهاية المطاف إلى 31 في المائة من إجمالي السوق، تليها كوالكوم في المركز الثاني بنسبة 29 في المائة.

 

ويرجع هذا النمو في المبيعات بنسبة كبيرة إلى استفادة ميدياتك من الفجوة التي نشأت بسبب الحظر الأميركي على هواوي الصينية. حيث أصبحت رقاقات ميدياتك ذات الأسعار الرخيصة الخيار الأول للعديد من مُصنّعي الهواتف الذكية.

 

ورغم أن غالبية الأسواق التي تنجح فيها ميدياتك خارج الولايات المتحدة، إلّا أنّها بدأت في اقتحام السوق مؤخرًا. مع تواجد هاتف LG Velvet الذي يعمل بمعالج ميدياتك Dimensity 1000.

 

السؤال الآن: هل يستمر صانع الشرائح الإلكترونية التايواني في النمو مع تزايد الاعتماد على 5G؟ هذا بالضبط ما سيظهره السوق في العام القادم. فمع زيادة عدد الهواتف التي تعتمد تقنية الجيل الخامس – التي تُسيطر عليها كوالكوم – وبناء المزيد من نقاط التغطية حول العالم، قد تعود كوالكوم إلى القمة بأسرع مما نتوقع.