ناسا ترسل طابعات ثلاثية أبعاد إلى الفضاء هذا الأسبوع

تستعد شركة ناسا لإرسال أول خدماتها الصناعية التجارية إلى محطة الفضاء الدولية، والتي من المؤكد أن تكون أحد الطابعات ثلاثية الابعاد، بعد تعاون خدمات الطباعة ثلاثية الأبعاد مع ناسا لإرسال مرفق الطباعة إلى الفضاء، ومن المقرر إطلاقه هذا الأسبوع.

 

يُمكن لمن هم على سطح الأرض الدفع لإستخدام الطابعة AMF، وهي طابعة ثلاثية الأبعاد صممت للعمل خصيصاً في البيئة منعدمة الجاذبية، وذلك لمساعدة رواد الفضاء في إنتاج أدواتهم التي يحتاجونها، سيتم التعاون مع قيادي الشركة من الأرض لمتابعة عمليات الطباعة في الفضاء والوصول إلى حلول مناسبة.

 

ويقول سبنسر بيتمان، رئيس استراتيجية المنتجات في الشركة أنه هناك سماح لحوالي 20 عيل من بينهم المدارس العليا والجامعات لطباعة بعض الأدوات اللازمة لهم وستقوم الشركة بطباعة أجزاء تجارية للأقمار الصناعية ومركبات الفضاء أيضاً.

 

ولسنوات ظلت الطابعة AMF تساعد الكثير من العملاء ويُذكر ان الطابعة قد أثبتت قدرتها على الطباعة ثلاثية الأبعاد منعدمة الوزن في 2011 باستخدام الطيران الدوراني وقد أرسلت الشركة إصداراً بدائياً من قبل عام 2014 وقامت بالفعل بطباعة بعض الاجزاء البسيطة التي احتاجوا إليها بالفضاء.

 

 

قد يعجبك ايضا