نتوء الكاميرا سيصبح من الماضي بفضل تقنية عدسات قادمة قريباً

عبر السنوات الماضية بات هناك تغير كبير مقلق في تصميم الهواتف: بعدما انقرض نتوء الكاميرا بشكل كبير بحلول عام 2015، عاد الأمر للتغير وبات نتوء الكاميرا في الهواتف بارزاً أكثر في السنوات الماضية كما يظهر بوضوح في هواتف مثل iPhone 12 وGalaxy S21 والعديد سواها، والسبب بالطبع هو عدسات الكاميرات المستخدمة والتي تحتاج لمساحة عمودية أكبر وأكبر لأداء عملها.

 

في هواتف اليوم عادة ما تستخدم الكاميرات من 4 حتى 7 عدسات مصنوعة من الزجاج أو البلاستيك وموضوعة واحدة فوق أخرى، حيث تفيد هذه العدسات في تركيز الضوء بشكل أفضل والتخلص من التشوهات الحاصلة للصور سواء من حيث الشكل أو الألوان. لكن شركة جديدة باسم Metalenz تقول أنها قد أوجدت الحل للأمر: عدسة واحدة مسطحة مصنعة بدقة عالية وبالاعتماد على تقنية أنابيب النانو لتحقيق أداء يضاهي أو يتفوق حتى على تشكيلات العدسات الحالية لكن بالاعتماد على عدسة واحدة فقط.

 


مواضيع قد تهمك:


 

حالياً لا تزال تقنية الشركة غير واضحة تماماً، لكنها تعد بأنها ستبدأ عمليات التصنيع مع نهاية العام الجاري لصنع عدسات لحساس ثلاثي الأبعاد لهواتف شركة لم يتم الإفصاح عنها. لكن وفي حال صدقت الادعاءات الحالية حول كون عدسة واحدة قادرة على أداء مهمة جميع العدسات المستخدمة حالياً، سيكون الأمر إنجازاً هائلاً يقود جميع الشركات لاستخدام التقنية وربما العودة إلى تصاميم كاميرات الهواتف المسطحة بدلاً من النتوءات المتزايدة ببروزها من الهواتف اليوم.