نصف مليون حساب Zoom تتعرض للتسريب ومن ثم المقايضة والبيع عبر مواقع الإنترنت المظلم

خلال الفترة الأخيرة كان هناك كم كبير من الأخبار السلبية التي تلاحق تطبيق Zoom في كل مكان، حيث تتالت المشاكل والجدل حول الخصوصية وبيانات المستخدمين وأمان المحادثات، ومع كون التطبيق قد صعد إلى القمة بسرعة كبيرة فمن المتوقع أن تبقى العناوين السلبية تطارده ريثما يصبح منصة أفضل عموماً لمحادثات الفيديو. لكن ووفق ما ظهر مؤخراً هناك خبر سلبي جديد عن المنصة، ولو أنها ليست الملام هنا.

 

وفق تقرير صدر يوم البارحة، هناك أكثر من نصف مليون حساب Zoom مسروق متاحة الآن، وهي عرضة للمقايضة وحتى البيع بأسعار لا تتجاوز أجزاء بالألف من السنت للحساب الواحد على مواقع الإنترنت المظلم. المثير للاهتمام هو أن العديد من هذه الحسابات تابعة للشركات، حيث أكدت شركة Cyble الأمنية صحة معلومات حسابات مسروقة تابعة لزبائنها.

 

بالطبع لا يجب الاستهانة بخبر كهذا أبداً، حيث أن الوصول إلى معلومات الحساب تعني أن المخترقين يستطيعون الوصول إلى معلومات المستخدمين ومحادثاتهم، كما يمكنهم التجسس على مكالمات الصوت والفيديو التي تزداد أهميتها اليوم مع عمل الملايين من منازلهم. لذا فالخطوة المنطقية والضرورية لأي مستخدم هي تغيير كلمة المرور التي يستخدمها في Zoom لحماية نفسه ومعلوماته.

 

المثير للاهتمام هو أن المعلومات المتاحة لم تأتِ من تسريب بيانات أو اختراق لخوادم Zoom في الواقع، بل أنها أتت نتيجة مقارنة معلومات حسابات مسروقة على خدمات أخرى وتجريب استخدامها لتسجيل الدخول إلى Zoom. هذا الأمر يعني أن سبب تسريب المعلومات الكبير ليس الشركة في الواقع، بل أن الأمر ناتج عن عدم التزام المستخدمين بواحدة من أهم تعليمات الأمان: لا تستخدم نفس كلمة المرور لأكثر من موقع واحد أبداً.

 

في حال لم تكن تستخدم كلمة مرور موحدة او مكررة لحسابك، يفترض أن حسابك آمن حالياً، لكن المزيد من الحماية لا تضر هنا، وتغيير كلمة المرور بشكل احترازي تبقى فكرة جيدة، أو بإمكانك الانتقال لاستخدام أحد بدائل خدمة Zoom الأكثر أماناً لتجنب المشاكل المتتالية التي تلاحق الخدمة.

قد يعجبك ايضا