نظام التعامل مع الجسيمات قد تقربنا من روبوتات تطهي السوشي

 

كانت هناك محاولات عديدة لتعليم الروبوتات كيفية التعامل مع الأشياء الحساسة، لكنها تميل إلى الاعتماد على تقريبات محتملة والتي قد تنهار بشكل سريع في الواقع، لكن الباحثون في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا كان لديهم حلًا أفضل.

 

قام الباحثون بتعليم الروبوتات التنبؤ بكيفية تفاعل أرق العناصر مع اللمسة العادية وطوروا نظامًا لمحاكاة الجسيمات ومساعدة الروبوتات في صقل تنبؤاتهم التقريبية، ويلتقط النموذج الجديد كيفية تفاعل أجزاء صغيرة من مادة معينة لحاسة اللمس، ويتعلم من تلك المعلومات متى تكون فيزياء تفاعل معين غير واضحة، وهي أقرب إلى كيفية فهم البشر للقبضة بشكل حدسي.

 

اقرأ أيضًا >> تويوتا وباناسونيك تقدم روبوتات مساعدة في أولمبياد طوكيو

 

أظهر الفريق نظامه من خلال تكليف روبوت RiceGrip ذو الإصبعين بإعادة تشكيل رغوة ذات شكل غريب إلى الشكل المرغوب به، تمامًا مثلما يمكنك تشكيل السوشي، واستُخدمت الكاميرا العميقة والقدرة على التعرف على الأشياء لتحديد الرغوة، ثم استخدم النموذج لتصوير الرغوة كرسم بياني ديناميكي للمواد غير المنظمة.

 

اقرأ أيضًا >> دراسة: الروبوتات لن تستبدل البشر بل سيكونوا زملاء  

 

مازال الوقت مبكرًا، ويريد العلماء تحسين أسلوبهم من خلال استخدام مواقف يُمكن ملاحظتها جزئيًا، مثل معرفة أبعاد وطريقة سقوط كومة من الصناديق مرة واحدة، بتكرار اختبار ذلك، ستتمكن الروبوتات من التعامل مع أشياء مختلفة مثل التعامل مع السوائل أو المواد الصلبة المائعة، وبالطبع لن يحل الروبوت محل طهاة السوشي في أي وقت قريب، لكن طريقة التعلم تجعل احتمالية حدوث ذلك أكثر واقعية.

 

قد يعجبك ايضا