هواتف اندرويد القادمة ستتمتع بتقنية رائعة

في حال تمكن الجيل الثاني من تقنية معالجة الصور سبير من كوالكوم المعروفة باسم سبيكترا من تحقيق ما هو متوقع منها فمن الممكن أن تتمتع هواتف اندرويد القادمة بكاميرات ذات حساسات للعمق.

 

فقد نشرت كوالكوم مؤخراً تفاصيل حول معالج سناب دراغون القادم والمزايا التي يمكن أن يقدمها بما فيها معالج الصور الذي سيكون موجوداً داخل الرقاقة الجديدة.

 

وبعيداً عن التعديلات العامة مثل إزالة الضجيج واستقرار الصورة فإن إحدى أهم مزايا سبيكترا تكمن في الحساسات المتقدمة، ففي عام 2016 أطلقت كوالكوم معالج سناب دراغون 835 مع برنامج وحدات سبيكترا الذي سمح للشركات باختيار إعدادات معالجة الصورة وإضافتها إلى الأجهزة التي تمتلك رقاقة سناب دراغون.

 

وبفضل الجيل الثاني من سبيكترا ستوفر كوالكوم 3 وحدات جديدة عبر هذه الرقاقة : الأولى ستقوم بمهمة مسح قزحية العين، والثانية ستقوم بالتحسس الانعكاسي للعمق بينما ستتولى الثالثة مهمة التحسس الفعال للعمق، وأوضحت كوالكوم أن تقنية مسح قزحية العين ستكون متطورة وقادرة على كشف الاحتيال.

 

ويستخدم حساس العمق الانعكاسي باستخدام عدستي كاميرا لالتقاط المشهد ذاته وسوف تقارن سبيكترا الصور من كل واحدة وتحدد عمق الأشياء في الصورة الناتجة بشكل مشابه لما تقوم به العين البشرية.

 

لكن الوحدة الأكثر أهمية هي الحساس الفعال للعمق الذي يأخذ ضوء الأشعة تحت الحمراء ويبدده إلى آلاف النقاط التي تتم رؤيتها بواسطة حساس للأشعة تحت الحمراء الذي يستطيع معرفة مدى التشوه في أنماط النقاط الأمر الذي يساعد في تحديد عمق الأشياء بشكل أدق من الحساس الانعكاسي.

 

من المتوقع أن تكشف كوالكوم عن الجيل الجديد من معالج سناب دراغون في وقت لاحق نهاية العام الحالي.

قد يعجبك ايضا