تقرير: واتس آب يتجاوز فيسبوك ليكون التطبيق الاجتماعي الأكثر شعبية

التطبيق الأكثر شعبية

في السنوات الأخيرة، كان تطبيق فيسبوك هو التطبيق الاجتماعي الأكثر شعبية في العديد من الأسواق الرئيسية بجميع أنحاء العالم، وبالرغم من ذلك فقد تجاوزه تطبيق واتس آب -أحد التطبيقات المملوكة لشركة فيسبوك- عدد المستخدمين النشطين شهريًا في شهر سبتمبر الماضي، وذلك وفقًا لتقرير شركة التحليلات App Annie .

 

على مدى الأشهر الـ 24 الماضية، نما تطبيق واتس آب بنسبة 30% مقارنة بنسبة 20% و15 لتطبيقي فيسبوك وفيسبوك ماسنجر على التوالي، كما نما انستجرام بنسبة 35% وهذا دلالة على نجاح عمليات الاستحواذ الكبرى لشركة فيسبوك.

 

اقرأ أيضًا >> تطبيق واتس آب ينوي إطلاق عملة رقمية مشفرة داخل المنصة

 

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، مارك زوكربرج في يناير من عام 2018، أن تطبيق واتس آب – التطبيق الاجتماعي الأكثر شعبية – لديه ما يقرب من 1.5 مليار مستخدم نشط شهريًا في ذلك الوقت، كما أنه كان التطبيق الأكثر تحميلًا على مستوى العالم بواقع 747 مليون عملية تحميل خلال هذا العام.

 

في رسالة بريدية  لمنصة TNW، أكدت شركة Annie أن الهند كانت السوق الأعلى من حيث عدد المستخدمين النشطين في واتس آب، تليها البرازيل والمكسيك وتركيا وروسيا، على الرغم من رد الفعل في بلدان مثل الهند والبرازيل بشأن الجدل حول الأخبار المزورة، فقد نما التطبيق بسرعة وبدأت الشركة باتخاذ خطوات تصحيحية في هذه المناطق لمكافحة التضليل وإصلاح سمعتها، وكانت التطبيقات الأخرى مثل تيك توك ووي تشات ولاين هي أكثر التطبيقات شعبية في الصين واليابان وكوريا الجنوبية.

 

تقرير واتس آب يتجاوز فيسبوك ليكون التطبيق الأكثر شعبية 1

 

لم يكن النمو في استخدام تطبيق واتس آب – التطبيق الاجتماعي الأكثر شعبية- بسبب نموها في الأسواق النامية، لكن بساطته وتشفيره القوي جعل من التطبيق ثقة في المملكة المتحدة وكندا، وحقق التطبيق نجاحًا كبيرًا بسبب توفيره بديلًا مجانيًا للخدمات القياسية التي تقدمها شركات الاتصالات.

 

اقرأ أيضًا >> راموس يحذف تطبيق واتس آب بعد إصابة محمد صلاح، فما السبب؟

 

ومما ساعد تطبيق واتس آب على الانتشار، كونه مجانيًا بشكل كامل وهو سبب نجاحه في الأسواق الناشئة التي لا تزال تكلفة استخدام شبكات الاتصالات المحلية مرتفعة بالنسبة لمتوسط الدخل.

 

يواجه تطبيق واتس آب طريقًأ صعبًا في انتظار تصريحات الجمعية الهندية التي تلوح في الأفق، وقد غادر مؤسسي التطبيق الشركة بسبب الاختلافات في رؤية مارك زوكربرج للتطبيق ودمج الإعلانات في المنصة، وسيكون من المثير للاهتمام معرفة ما إذا كانت لقرارات الشبكة الاجتماعية فيسبوك تأثير على قاعدة مستخدمي واتس آب.