وزارة الاتصالات السعودية تعلن عن إتفاقية لتقدم الشركات الناشئة تقنيًا

أعلنت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المملكة العربية السعودية عن اتفاقية شراكة مع Global TechStars Accelerator المتخصصة في التقدم التقني، بالشراكة مع صندوق رائد للاستثمار، وهو صندوق رأسمالي يركز على الاستثمار في المراحل الأولى من المشاريع، وتهدف الشراكة إلى تعزيز نجاح الشركات الناشئة في السعودية.

 

ستطلق الجهات الثلاث برنامج دعم متكامل خاص برواد الأعمال، تحت إشراف مجموعة من المرشدين والخبراء الدوليين، ويتضمن البرنامج سلسلة من ورش العمل والدورات التدريبية حيث سيعمل الخبراء مع رواد الأعمال على اكتشاف عناصر النجاح وكيفية تقويتها في مشاريعهم، والعمل على التغلب على العقبات التي قد يواجهونها خلال مرحلة إطلاق المشروع، كما سيعتمد المسرّع 10 شركات ناشئة في برنامجه الأول.

 

ستتلقى المشاريع المشاركة في البرامج مبلغ 450.000 ريال سعودي (120.000 دولار أمريكي) كتمويل، بشرط أن يفي المشروع ببعض شروط النجاح. قال إبراهيم الحضيف، أخصائي تطوير الأعمال في شركة سليمان عبد العزيز الراجحي القابضة، “لأراب نيوز” أن التكنولوجيا هي أحد المحركات الرئيسية للاقتصاد لأنها تعمل على تحسين الكفاءة، وأضاف:” إيجاد نظام متماسك وسلسلة قيمة سيدعم المكانة المتقدمة للمملكة وسيجذب المهارات وسيساعد في العمل كحاضنات أعمال للابتكار والأفكار الجديدة، وأشار  إلى أن المسرعات يمكنها الإسراع في تنفيذ فكرة العمل وجعلها قابلة للاستثمار خلال الأموال وتقليل فرص الفشل.

 

وأضاف “الحضيف”: “لقد أوجد تطبيق كريم أكثر من 200.000 فرصة عمل في قطاع النقل ودخل شهري قدره 7000 ريال سعودي، وضخت الشركة السعودية لرأس المال مليار ريال سعودي خلال برامجها المختلفة وإجمالي استثماراتها بما في ذلك المساهمين المقدرة بـ 4.26 مليار ريال سعودي، كما استثمر سبعة عشر صندوقًا استثماريًا في 63 شركة سعودية ناشئة في مجالات مثل التجارة الإلكترونية، والتكنولوجيا المالية، وحلول المعلومات التكنولوجية، والتعليم، والنقل.

 

أكد الدكتور أحمد الثنيان، نائب الوزير لوظائف المستقبل وريادة الأعمال الرقمية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حرص الوزارة على دعم وتحفيز الشركات الناشئة، وقال إن الشركات الناشئة هي محرك الثورة الصناعية الرابعة والاستثمار الحقيقي في رحلة تحقيق التحول الرقمي الشامل.

 

وأضاف “الثنيان” أن القدرات والخبرات التي يمتلكها هذا المسرع جعلت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تدعم الشراكة الجديدة.

 

قال المؤسس المشارك لشركة رائد فنتشرز طلال الأسمري، إن تمكين رواد الأعمال هو السبيل لخلق اقتصاد متنامي يساهم في تحقيق رؤية 2030، مضيفًا أن البرنامج سيحفز خلق رواد أعمال محليين جدد خلال السنوات القليلة المقبلة.

 

اقرأ ايضًا: 

 

نيسان السعودية: كيف زاد العملاء 138% باستخدام Chatbot؟

 

البنوك الرقمية: كيف تحد من التهديدات السيبرانية؟