وكالة الامن القومي كانت تتجسس على العاب World of Warcraft و Xbox Live

في وقت سابق اليوم، سمعنا أن بعض من أكبر شركات التكنولوجيا في العالم قطعت عمليات المراقبة الحكومية، و الآن فقد كشفت صحيفة الغارديان أن وكالة الأمن القومي كانت تستخدم ألعاب الفيديو من أمثال World of Warcraft، و شبكة Xbox Live التابعة لمايكروسوفت من أجل عمليات التجسس الخاصة بها.

و الجدير بالذكر أن وكالة الأمن القومي لم تكن وحدها المشاركة في هذا الأمر، حيث اتضح أن مقر الاتصالات الحكومية البريطانية كان مشاركاً أيضاً في التجسس على اللاعبين، بالإضافة لاختراق المزيد من الألعاب مثل Second Life.

و قد كشفت التقارير أن وكالة الأمن القومي كانت تنظر للألعاب و مجتمعات الألعاب عبر الانترنت على أنها شبكات اتصالات غنية بالأهداف، و كانت الوكالة تمتلك القدرة الشاملة على جمع المعلومات من Xbox Live بكل سهولة و يسر.

قد يعجبك ايضا