ثغرة جديدة تسمح بسرقة سيارات Tesla Model X خلال دقائق فقط

بالإضافة إلى كونها العلامة التجارية الأهم عالمياً في مجال السيارات الكهربائية، فقد بنت شركة Tesla لنفسها سمعة كبرى كشركة تقنية عبر السنوات. حيث أن الشركة تطور الكثير من الأنظمة لسياراتها المتفوقة تقنياً اليوم، ولعل واحدة من أهمها هو كون هذه السيارات قابلة للتحديث عن بعد وبسهولة كبيرة لسد الثغرات الأمنية وتحسين الحماية طوال الوقت. لكن ومع أن ميزة التحديثات الهوائية مخصصة لتقديم الميزات الجديدة وزيادة الأمان، فقد نجح باحث أمني باستغلالها للغاية المعاكسة تماماً وإيجاد طريقة تتيح سرقة سيارات Model X وربما سيارات Tesla الأخرى حتى.

 

تعتمد الثغرة الجديدة على آخر تحديث وصل إلى سيارات Tesla، حيث تستغل تقنية Bluetooth للاتصال بالسيارة وإيهامها بأنها تتلقى تحديثاً أمنياً لميزة فك القفل دون مفتاح، وبعدها تعتمد الثغرة على سرقة محتوى محفظة المفتاح الرقمي المستخدم واستنساخه للاستيلاء على السيارة بكاملها. حيث تحدث الخبير الأمني عن أن العملية قابلة للتنفيذ خلال 90 ثانية فقط، مما يجعلها أسرع من سرقات السيارات التقليدية التي تعتمد على الكسر والخلع حتى.

 

اقرأ أيضاً: لماذا تسلا (Tesla) أكبر بكثير من VW مع أنها تنتج سيارات أقل بكثير

 

وفق السيد Lennert Wouters الخبير في جامعة KU Leuven البلجيكية (وهو مكتشف الثغرات) فالعملية بسيطة كفاية ولا تتطلب سوى أدوات رخيصة نسبياً تكلف حوالي 300 دولار أمريكي ويمكن حملها ضمن حقيبة ظهر عادية وإتمام كامل العملية من الهاتف الذكي، وسوى ذلك لا يحتاج الأمر سوى معرفة الرقم الخاص بالسيارة (يوجد تحت الزجاج الأمامي للسيارة) والكون قريباً من محفظة المفتاح ضمن مدى 5 أمتار أثناء تنفيذ الاختراق.

 

اقرأ أيضاً: شركة Tesla باتت أكبر من Toyota وVolkswagen معاً من حيث رأس المال السوقي

 

يذكر أن السيد Wouters كان قد أخبر الشركة عن الثغرات التي استخدمها والمشكلة الكبرى منذ شهر أغسطس الماضي، وقد بدأت الشركة بإرسال تحديثات إلى سياراتها لسد الثغرة أو أجزاء منها على الأقل بحيث لا تعود السرقة ممكنة منذ الأسبوع الجاري.

قد يعجبك ايضا