خاصية جديدة من اليوتيوب تحذر المستخدمين قبل نشر تعليقات مسيئة

يقدم يوتيوب ميزات جديدة لمنصته لدعم المجتمعات المتنوعة وتشجيع التفاعلات المحترمة بين المستخدمين، حيث ستحذر منصة البث المستخدمين عندما يكون التعليق الذي هم على وشك نشره مسيئاً للآخرين، مما يمنحهم خيار التفكير قبل النشر.

 

وسيختبر يوتيوب أيضاً مرشحاً جديداً في ستوديو اليوتيوب للتعليقات التي يحتمل أن تكون غير لائقة ومؤذية والتي تم إخضاعها تلقائياً للمراجعة، حتى لا يضطر مالكو القناة إلى النظر إلى تلك التعليقات إذا لم يرغبوا في ذلك.

 

وعند الإعلان عن التحديثات في منشور مدونة، قال موقع يوتيوب إن النظام الأساسي كان يعمل على سد أي ثغرات موجودة في كيفية عمل منتجات وسياسات يوتيوب للجميع، والتفرقة على لون البشرة، حيث يتم طرح تذكير إرشادات المجتمع الجديد لنشر التعليقات التي قد تكون ضارة على أجهزة أندرويد.

 

 

وإذا أراد المعلق المضي قدماً في التعليق الذي يحتمل أن يكون ضاراً حتى بعد الإشعار، فيمكنه التفكير في القيام بذلك، أو حتى اختيار تحريره / حذفه، وإذا اعتقد المستخدمون أنه تم الإبلاغ عنهم بالخطأ فيمكنهم إخبار يوتيوب بذلك من خلال النافذة المنبثقة للإشعار.

 

ووفقاً لصفحة دعم يوتيوب، يتعلم النظام من المحتوى الذي أبلغ عنه المستخدمون بشكل متكرر، و سيعمل يوتيوب أيضاً على تبسيط أدوات تعديل التعليقات ليُسهل على أصحاب المحتوى عدم قراءة التعليقات التي يحتمل أن تكون غير لائقة ومؤذية.