انستجرام: 9 طرق للربح من الموقع

يجمع موقع الصور الشهير “انستجرام” بين التواصل الاجتماعي ورغبة الأشخاص في الظهور ونجاح الموقع دفع مارك زوكربيرج إلى الاستحواذ عليه مقابل مليار دولار، حيث أصبح الموقع أداة للكثير من المشاهير والشركات في الربح والحصول على مزيد من الأموال.

 

يحتل “انستجرام” المرتبة السابعة عشر ضمن  قائمة أفضل 15 موقعًا للشبكات الاجتماعية الأكثر شهرة مع أكثر من 100 مليون مستخدم شهري، وأكثر من 300 مليون مستخدم نشط ينشرون الصور ومقاطع الفيديو كل يوم لذلك يُعد منصة مميزة للابتكار. في هذا المقال سنتعرف على 9 طرق للربح وحصد الكثير من الأموال من الموقع. 

 

1- المتابعة

 

تعتبر المتابعة للعملاء والمستهلكين طريقة مميزة للحصول على قائمة تمكن المسوق من التسويق الناجح على وسائل التواصل الاجتماعي، فكلما زاد المتابعين كلما زادت فرص ظهور صفحة “انستجرام” الخاصة بالشركة للحصول على مزيد من العملاء، وتحويل العملاء المحتملين إلى عملاء يرغبون في شراء السلعة أو الخدمة التي تقدمها الشركة. 

 

يزداد المتابعين بزيادة التفاعل معهم عن طريق إبداء الإعجاب بصورهم والتواصل الاجتماعي معهم ومطالبتهم بالمتابعة والإعجاب بالسلع التي تقدمها الصفحة، فلا مانع من ذلك. 

 

2- ربط الصفحة بالموقع

 

من الضروري ربط صفحة “الانستجرام” الخاصة بالشركة بالمدونة أو الموقع المقدم للخدمة، ففي النهاية يتعلق الأمر بجني المزيد من الأموال، ومن الأفضل أن تتضمن كل صورة أو مقطع فيديو أو أي شيء آخر تشاركه الصفحة عبارات تحث المستخدم على اتخاذ إجراء ولا يشترط أن يكون هذا الإجراء دليل على الشراء بل تأكد من وضع رقم عنصر أو علامة يمكن أن تجعل عملية الشراء أسهل. 

 

3- الصور عالية الجودة 

 

ينجذب المستهلكين والمتابعين أكثر للصور الجميلة ذات الجودة العالية، لذلك فإن إظهار ما تدور حوله العلامة التجارية يعتبر أمرًا هامًا باستخدام الصور التي تجذب حواسهم البصرية خلال عرض المنتجات، كما يلتفت المتابعون إلى القصص الخاصة بالمنتجات واستخدام الوصف المبهر. 

 

4- استخدام الفيديو

 

تتميز منصة “انستجرام” بإمكانية مشاركة الفيديوهات التي مدتها 15 ثانية وتعتبر موجزة وملخصة للمنتجات التي تقدمها الشركة، حيث يمكن للمسوقين الإبداع في هذه الفيديوهات لرسم صورة ذهنية مميزة للعلامة التجارية ودفع المستخدمين إلى تجربة المنتجات الجديدة، كما يمكن مشاركة عملية الإعداد والتصنيع التي قامت بها الشركة لإظهار خدماتها بأحسن صورة. 

 

5- مشاركة المعجبين

 

تُعد مشاركة المعجبين على صفحة “انستجرام” ضرورة للتفاعل معهم وبيان إمتنان الشركة لتعليقاتهم، ويمكن إجراء المشاركة خلال إرسالهم لصور مع منتجات الشركة ونشرها مباشرة على الصفحة أو من خلال مكافآت صغيرة أو حصولهم على منتجات إضافية عند الشراء لمنتج معين ربما يظهر ذلك تقدير بسيط للعلامة التجارية على اعتبارها الأفضل لديهم. 

 

 

6- تنظيم المسابقات والفعاليات

 

يمكن إجراء المسابقات للأشخاص الأكثر تفاعلاً على الصفحة وتقديم جوائز مباشرة لهم، والإعلان عن ذلك عبر صفحة “انستجرام”، كما يمكن تقديم جوائز حصرية لفترة قصيرة من الوقت لخلق التنافس وحث المستخدمين بطريقة غير مباشرة على التفاعل أكثر للحصول على الجائزة، ويعد تنظيم الفعاليات والأحداث أمرًا ضروريًا لجذب العملاء الجدد وإظهار الشكر للعملاء الحاليين. 

 

7- شهادات العملاء

 

عند شراء منتج للمرة الأولى، قد يسأل المستخدمون الجدد عن هذا المنتج وربما تفيد شهادات العملاء الحاليين المستخدمين كي يحصلوا على الإجابة المميزة، وتكون شهادات العملاء عن طريق نشر مقاطع الفيديو أو الصور الخاصة بهم وهم يستخدمون المنتج ويظهرون سعادتهم تجاه هذا الأمر. 

 

8- المؤثرون 

 

عقد الصفقات مع المشاهير ضروري جدًا لإظهار العلامة التجارية ومصداقيتها، حيث يساهم الترويج للمنتجات عن طريق ملفاتهم الشخصية في جذب العملاء وثقتهم أكثر من إظهار هذه المنتجات على الصفحة الخاصة بالشركة، لذا من الأفضل أن تحرص الشركة على عقد مثل هذه الصفقات من وقت لأخر لإحداث تأثير يؤدي في النهاية إلى زيادة المبيعات. 

 

9- استخدام تطبيقات انستجرام 

 

يتابع المستخدمون لتطبيق الصور الشهير “انستجرام” الصفحات في الوقت الحالي على أكثر من تطبيق، ويأخذ المستهلكون صورهم ومقاطع الفيديو الخاصة بهم عبر تطبيقات مختلفة تابعة لانستجرام، لذا تحرص العديد من الشركات على استخدام تلك التطبيقات في التصوير أو إجراء التعديل على الصور أو أخذ مقاطع فيديو آنية لأن مواكبة التكنولوجيا أحد المعايير التي تحفز العملاء على شراء السلع.  

 

اقرأ ايضًا: 

 

التجارة الإلكترونية: توقعات بزيادة الإنفاق في الإمارات والسعودية

 

الإمارات تختار أول رائدة فضاء عربية