9 أشياء عليك معرفتها حول iWatch

انتشرت في الفترة الأخيرة شائعات عديدة حول iWatch لكن الأمر الغريب هو أننا رغم ذلك لانملك صورة واضحة عما قامت ابل بتصميمه حتى الآن، فعلى عكس الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية التي تم تسريب العديد من الأخبار والمعلومات حولها، كانت التفاصيل المتعلقة ب iWatch قليلة ومجزأة.

 

والآن نحن على بعد ثلاثة أيام من مؤتمر ابل وإننا بكل تأكيد متشوقون لمعرفة شكل الساعة الذكية ومواصفاتها، ولذا فقد قمنا بتلخيص أهم التقارير والشائعات التي تتحدث عن هذه الأداة الذكية خلال هذه السنة في محاولة لتوقع شكلها ومواصفاتها.

 

تحديد الوقت

 

يمكن إطلاق اسم الساعة الذكية على iWatch رغم أن بعض التقارير السابقة أشارت إلى هذا المنتج بجهاز قابل للارتداء لايمكن تصنيفه، لكن العديد من الأخبار حولها قد استخدمت تعبير الساعة الذكية للإشارة إليها، ومن يعلم ماذا سوف تطلق عليها شركة ابل لكن من المؤكد أنها جهاز يوضع على الرسغ ويقوم بتحديد الوقت.

 

مراقبة الصحة

 

تعتبر الحساسات المراقبة للصحة والمتغيرات الفيزيولوجية الميزة الأهم التي من المتوقع أن تمتلكها iWatch، ومن غير المعروف بشكل دقيق الأمور التي تستطيع أن تراقبها وتضبطها لكن الشائعات تشير إلى أنها قادرة على مراقبة معدل نبضات القلب، سكر الدم، ضغط الهواء، درجة الحرارة، الطقس، التعرض للأشعة فوق البنفسجية، الحريرات، الخطوات والنوم.

 

وتأمل ابل أن تكون هذه الساعة قادرة على تنفيذ بعض المهام الطبية البسيطة والأساسية.

 

امتداد لهاتف iPhone

 

من المرجح بشكل كبير أن تعتمد iWatch نظام iOS لكنها لن تكون قادرة على فعل كل شيء يستطيع هاتف iPhone فعله، حيث تشير التقارير إلى أن الساعة تحتاج لربطها مع iPhone من أجل إرسال الرسائل النصية وإجراء المكالمات الهاتفية وهو مايعد أمراً جيداً نظراً لأنك لن تحتاج لدفع مبلغ إضافي من أجل خدمة جديدة على ساعتك.

 

من المفترض أن تقوم الساعة بعرض الإشعارات والسماح لك بتنفيذ الوظائف البسيطة التي تقوم بها على هاتفك إضافة إلى إمكانية تثبيت تطبيقات، لكن للأسف لاتتوافر معلومات كثيرة حول هذا الأمر.

 

ستتوافر بحجمين مختلفين

 

كل منا لديه ذوقه ورأيه الخاص فيما يتعلق بحجم الساعة ويبدو أن ابل قد أخذت هذا الأمر في الحسبان وقررت أن تعطي مستخدميها حرية الاختيار، حيث ذكرت تقارير أنه سوف يتم إطلاق إصدارين من هذه الساعة بحجمين مختلفين الأول قد يكون حوالي 1.3 بوصة (وهو أصغر قليلاً من أي ساعة Android Wear) والثاني يصل حجمه تقريباً إلى 2.5 بوصة (وهو أكبر من Samsung Galaxy Gear S ).

 

كما نوهت تقارير أخرى إلى إمكانية إطلاق الشركة لإصدار بحجم 1.5 بوصة أيضاً لكن لم يتم تحديد فيما إذا كان سيحل محل الإصدار الصغير أو الكبير.

 

ستتوافر بأسعار مختلفة

 

من المعتقد أن يصل سعر هذه الساعة إلى 400$ لكن الإصدرات الأخرى منها قد تكون أغلى أو أرخص لكن لا شيء واضح حتى الآن.

 

لا أحد يعلم كيف سيكون شكلها

 

كل مانعرفه عن iWatch هو أنها جهاز يوضع على الرسغ، أما شكلها فلا أحد يعلم إن كانت دائرية أم مربعة أم مستطيلة، وقد أشارت تقارير أخيرة إلى أنها ستكون مستطيلة أو شبه مستطيلة رغم أن تقارير سابقة قد ذكرت أنها ستكون دائرية المظهر.

 

إمكانية القيام بالعديد من الأمور لاسلكياً

 

من المتوقع أن تستفيد iWatch من ميزة الشحن اللاسلكي كما أنها بكل تأكيد ستقوم بالارتباط بهاتفك بشكل لاسلكي أيضاً، إلا أن الميزة الأهم هي NFC والذي هو عبارة عن وسيلة اتصال قصيرة المدى تمكن الجهاز من فعل عدد من الأمور المميزة وبشكل آمن جداً نظراً لأنها قصيرة المدى.

 

ومن المفترض أن تكشف ابل عن نظام دفع جديد عبر الهواتف الذكية بالتزامن مع إطلاق iWatch التي سوف تكون قادرة على الاستفادة منه بفضل NFC، فكل مايتطلبه الأمر هو نقرة واحدة على ساعتك الذكية على أمام جهاز موافق عند خروجك من أحد المتاجر لكي تستطيع أن تدفع عبر بطاقتك الائتمانية دون إخراج محفظتك من جيبك أبداً.

 

الشاشة تتمتع بأربع مزايا

 

1- ستكون منحنية : يعتقد أن iWatch سوف تتمتع بانحناء في شاشة العرض لكن ليس بالضرورة أن يكون انحناء كبيراً.

 

2- ستكون مغطاة بالزجاج الياقوتي : أنشأت ابل مصنعاً كبيراً في أريزونا خاص بتصميم هذا الزجاج، ولن يكون هناك أي تغيير في الشاشة سوى أنها ستصبح أكثر مقاومة للخدوش وهي ميزة هامة جداً نظراً لأن احتمال تعرض الساعة للخدوش أكبر من الهاتف.

 

3- ستكون مرنة : من غير الواضح تمامأً كيف ستعمل هذه الميزة رغم وجود الزجاج الياقوتي لكنه من المحتمل أن تمتلك الشاشة مرونة بسيطة من أجل الحماية.

 

4- ستتمتع بتقنية OLED : تتميز تقنية OLED بالألوان المشبعة لكنها أيضاً تتمتع بميزة أكثر أهمية وهي إمكانية تشغيل أو إطفاء البكسل حسب الحاجة مما يعني أن الساعة تستطيع أن تعرض بعض المعلومات الأساسية مثل الإشعارات والوقت بينما تترك باقي شاشة العرض فارغة الأمر الذي يؤدي بالنهاية إلى توفير أكبر للطاقة والشحن.

 

لن تستطيع شراءها حتى السنة القادمة

 

قد يكون أحد الأسباب وراء عدم معرفتنا العديد من الأمور حول iWatch هو أن ابل لم تقرر بعد موعد إطلاقها، فرغم أن الشركة تنوي الكشف عنها يوم الثلاثاء القادم إلا أنها لن تقوم بطرحها في الأسواق حتى انتهاء موسم العطلة.

 

في النهاية  ورغم كل ماسبق يبقى هناك العديد من الأسئلة حول هذه الساعة الذكية : كم هي درجة مقاومتها للماء؟ هل ستحتوي على أزرار؟ هل سوف تسمح بالتحكم بالأجهزة الذكية في المنزل؟ هل سوف يطلق عليها اسم iWatch؟ كم ستدوم بطاريتها؟

 

كل هذا كفيل بأن يجعلنا متشوقين إلى الحدث الكبير الخاص بشركة ابل يوم الثلاثاء القادم وخلافاً للسنوات الماضية فإننا لانملك هذه المرة التفاصيل الكافية عن هذا الأداة المميزة، فهي ماتزال جديدة وقد نجحت ابل بشكل كبير في الإبقاء عليها بشكل سري قدر الإمكان.

قد يعجبك ايضا