شركة Apple تستخدم “الخيار النووي” وتهدد Epic Games بحظرها تماماً من متاجرها

خلال الأسابيع الماضية شهد العالم التقني حدثاً لا يتكرر بشكل كبير حقاً: صراع حقيقي بين Apple وشركة مطورة للألعاب، والمميز هنا ليس الصراع بحد ذاته، بل أن الطرف الآخر هو شركة Epic Games وليس مجرد مطور ألعاب مستقل أو شركة تطوير صغيرة. وبالنتيجة تطور الأمر بسرعة كبيرة مع تصعيدات من الطرفين كان آخرها من Apple التي هددت بتصرف من الممكن أن يؤذي Epic Games بشكل هائل.

 

لفهم الأمر بشكل أفضل يمكن تلخيص ما حدث في القضية حتى الآن بالشكل التالي:

 

  • متجر App Store يفرض على التطبيقات والألعاب ضمنه استخدامه حصراً للدفع، ويقتص نسبة 30% من عمليات الدفع كعمولة له.
  • شركة Epic Games لم تكن راضية عن العمولة ضمن لعبتها المحبوبة Fortnite: Battle Royale وقامت بخرق شروط المتجر.
  • أتاحت لعبة Fortnite للاعبين الشراء عبر المتجر أو الشراء من الشركة مباشرة وبسعر مخفض بحوالي 20%، وهذا أمر مخالف لشروط متجر التطبيقات.
  • قامت شركة Apple كما هو متوقع بإزالة لعبة Fortnite من متجر App Store الخاص بها.
  • قامت شركة Epic Games برفع دعوى قضائية ضد Apple متهمة إياها بالاحتكار وفرض سياسات معادية للمنافسة من خلال عمولتها الكبيرة على التعاملات في متجر App Store.

 

الآن يبدو أن شركة Apple تريد اتخاذ جميع الخطوات الممكنة للضغط على Epic Games ومنعها من الوصول إلى مرادها، إذ أن موقف Epic Games قد شجع الكثير من المطورين الغاضبين أصلاً من الحصة الكبيرة التي يقتطعها متجر App Store من تعاملاتهم المالية، كما أن عدة شركات كبرى مثل Facebook باتت علنية أكثر بانتقاداتها وهو أمر غير مرغوب بالنسبة لشركة Apple التي تحقق عشرات المليارات من العائدات من متجرها كل عام.

 

وفق رسالة من Apple نشرتها فقد هددت الشركة بأنه وفي حال لم تعد لعبة Fortnite للالتزام بقواعد المتجر، ستوقف جميع حسابات المطورين الخاصين بشركة Epic Games وتقطع الشركة عن برنامج المطورين الخاص بها، مما يعني أن شركة Epic Games لن تتمكن من ترخيص أو إصدار أية تطبيقات لنظامي iOS وiPadOS، وحتى إصداراتها الخاصة بنظام macOS لن تكون قابلة للتأكيد والتنصيب بهذه الطريقة مما يشكل ضربة كبرى في حال تم تنفيذ التهديد في موعده يوم 28 من أغسطس الجاري.

 

اقرأ أيضاً: القضية أكبر من حظر Fortnite والوجهة النهائية قد تغير العالم التقني ككل

 

من جهتها انتقدت شركة Epic Games تهديدات Apple كما طلبت من القاضي في قضيتها ضد Apple أن يمنع الأخيرة من اتخاذ هذه الخطوات وأن يجبرها على إعادة لعبة Fortnite إلى المتجر مؤقتاً ريثما يصدر الحكم، حيث أن هذا النوع من القضايا من الممكن أن يحتاج سنوات عديدة قبل أن يصدر حكم نهائي له وحتى حينها ستكون الشركة قد تعرضت لضرر هائل ليس فقط للعبتها المحبوبة، بل لأجزاء أخرى هامة من عملها مثل محرك الألعاب Unreal Engine الذي يشغل عدداً كبيراً من الألعاب على الحواسيب والهواتف الذكية اليوم.