شركة أبل عليها أن تدفع 500 مليون دولار بسبب براءات اختراع

أمرت المحكمة الفيدرالية في تكساس اليوم بتدبير شركة أبل لمبلغ يصل قيمته إلى 502.6 مليون دولار إلى شركة براءات اختراع تُدعى فيرنيتكس وهي أحدث تباينات المعارك القانونية التي دخلت فيها شركة أبل منذ ثمان سنوات تقريبًا وهي بخصوص براءات اختراع لتطبيقات فيس تايم وتطبيق iMessae وفقًا لصحيفة بلومبرج التقنية.

 

تقاتل شركتي أبل وفيرنيتكس في المحاكم منذ عام 2010 عندما زعمت الشركة الأخيرة أن شركة أبل قد انتهكت أربعة براءات اختراع في تصنيعها لهواتف أيفون والمتعلقة بالاتصالات الخاة بالإنترنت. طالت هذه المعارك القانونية وضمنت الكثير من الدعاوى القضائية وعدد مذهل من الطعون وآخر ما ظهر على الساحة كان في أكتوبر من عام 2017 عندما أُمرت شركة أبل بتدفع 439.6 مليون دولارًا وهو قرار استأنفته شركة أبل بعد ذلك.

 

تُعد شركة فيرنيتكس كيانًا مؤكدًا على براءات الاختراع أي أن نموذج العمل تقريبًا مبني على مقاضاة الشركات التي تعمل بالفعل في مجال تطوير وبيع المنتجات القائمة على قوانين التعدي على براءات الاختراع حسب قوانين الملكية الفكرية.

 

بينت شركة فيرنيتكس في تقرير لجنة الماليات والبورصة أن محفظة الملكية الفكرية لبراءات الاختراع هي الأساس الذي بُني عليه نموذج عملنا في الشركة وقد ارتفع سهم الشركة بنسبة 44% اليوم بسبب أخبار المحكمة الفيدرالية التي جاءت في صالحها، وهي السبيل الأساسي لكسب المال داخل الشركة وتقوم محكمة الاستئناف الأمريكية في واشنطن حاليًا بمراجة الحالات التي حدث فيها تجاوزًا بشأن براءات الاختراع وكذلك توضيح الإدعاءات غير الصالحة.

 

قد يعجبك ايضا