العاب استراتيجية بناء الجيوش

العاب استراتيجية بناء الجيوش دائماً ما تكون الأعلى تحميلاً على متاجر الهواتف المحمولة والكمبيوتر، سواء Google Play أو Apple Store، وحتى متجر Microsoft ويقبل عليها الكثير من اللاعبين من جميع الدول لأنها تنمي المهارات التخطيطية للاعب، وتمنح شعوراً كبيراً بالمتعة والإثارة.

وفي هذا الموضوع سنقدم قائمة بأفضل العاب استراتيجية بناء الجيوش الحربية سواء المخصصة لهواتف الأندرويد، أو الأيفون أو أجهزة الكمبيوتر، تابعوا مينا تك في السطور القادمة.

العاب استراتيجية بناء الجيوش

لعبة  Dawn of Titans

تعتبر هذه اللعبة من أفضل الألعاب الاستراتيجية الخاصة بأجهزة الكمبيوتر، وذلك لتمتعها برسومات وجرافيك عالي الدقة، بالإضافة للمؤثرات الصوتية المتميزة، أيضاً إمكانية تعدد اللعب من مميزات لعبة Dawn of Titans. 

تم تصميم هذه اللعبة من قبل شركة NaturalMotionGames وهي من أقوى شركات تصميم الألعاب في العالم.

هذه اللعبة مصممة حتى تأخذ اللاعب إلى عالم أسطوري، مليء بالوحوش الأسطورية والعمالقة، ويجب على اللاعب الاستعداد بجيشه من البشر ليخوض معارك طويلة وقوية مع العمالقة وغيرهم حتى يتغلب الجيش في النهاية على زعيم الأشرار.

وصل عدد مرات تحميل هذه اللعبة على متجر جوجل إلى 5 مليون مرة.

لعبة Rise of Nations

وهي لعبة تربط بين التاريخ والحاضر والمستقبل، صدرت عن شركة Microsoft الأصلية، وتتيح هذه اللعبة للاعبين جميع أنواع الأسلحة الممكنة لتجاوز الحرب، مثل طائرات الهليكوبتر، الغواصات، القنابل النووية وغيرها.

وبدلاً من أن يقوم اللاعب بتجهيز جيشاً يمكنه الحصول على ترقية أمة بالكامل إلى العالم الحديث في المستقبل.

ويمكن للاعب أيضاً بناء عجائب دنيا جديدة أو موجودة بالفعل مثل برج إيفل، الأهرامات، تاج محل وغيرها.

ولكن لا تتوفر هذه اللعبة بشكل مجاني، وإنما تصدر مدفوعة بمبلغ 4.99 دولار أميركي.

لعبة Boom Beach

هذه اللعبة تجمع ما بين الاستراتيجية والتسلية وهي معروفة بالنسبة للكثير من الناس، وتوفر للاعب شواطئ متعددة لخوض المعارك بها، حيث يمتلك اللاعب جزيرة خاصة به ويعمل على تطويرها للأفضل، ويخطط للاستيلاء على الجزر المجاورة له، وتوفر اللعبة للاعب الموارد الطبيعية التي يحتاجها ليقوم ببناء مقره الخاص.

وسيدخل اللاعب في حروب ضد الأعداء الذين يزدادوا قوة كلما تقدم اللاعب في مراحل اللعب.

تنمي هذه اللعبة مهارات اللاعب التخطيطية والاستراتيجية، حتى يتمكن من الهجوم على الأعداء بدهاء وحنكة قتالية مميزة ويقوم بتحرير سكان الجزر الذين تم استعبادهم من قبل الأعداء.

ويمكن للاعب تكوين وحدة حربية تحتوي على عدة لاعبين من جميع أنحاء العالم ليستطيعوا التغلب على الأعداء معاً.

لعبة Civilization V

هذه اللعبة تتيح للمستخدمين أن ينظروا للعالم منذ بدايته، من العصور البدائية وحتى عصر الفضاء.

حيث يصبح اللاعب فيها القائد الأعلى للعالم ويراه وهو يتحول ويتقدم للعصور الحديثة.

وفي هذه اللعبة سيقاتل اللاعب أكبر قادة التاريخ، ويجب عليه هزيمتهم لإثبات قوة حضارته، ويمكن أن ينضم للعبة أكثر من مستخدم، ويتنافسون جميعاً في إظهار من أقوى حضارة ومن يمتلك أحدث تقنيات، ومن أكثرهم خبرة حربية واستراتيجية.

تتمتع هذه اللعبة برسومات عالية الدقة، وميكانيكية كبيرة مما جعل هذه اللعبة ضمن قائمة أفضل الألعاب الاستراتيجية المتوفرة في المتاجر الإلكترونية.

لكنها تتوفر بنسخة مدفوعة فقط، بسعر 29.99 دولار أميركي.

اقرأ أيضاً: أفضل 10 ألعاب استراتيجية PC 

لعبة Clash of Clans

تم تطوير هذه اللعبة من قبل Supercell، وتقوم فكرتها على انضمام الملايين من اللاعبين من جميع أنحاء العالم، ويكون كل مجموعة قبيلة ويبنون قريتهم، وتدور معارك وحروب ملحمية بين هذه القبائل والبرابرة ذوي الشوارب الضخمة والسحرة الذين يستطيعون تسخير النار ليحاربوا بها.

ويقوم اللاعب بضم العديد من الشخصيات لجيشه، مثل شخصية البربري الغاضب، رامية السهام، والعملاق الملاكم وغيرهم.

كما يستطيع استخدام العديد من الأدوات مثل عربة المدفع، آلات المعارك وغيرها ليتمكن مع قبيلته من الانتصار في الحروب.

وهذه اللعبة تصنف من أفضل الألعاب الاستراتيجية حسب تقييمها على متجر Google Play حيث حصلت على تقييم 4.6، ووصل عدد مرات تحميلها إلى 500 مليون مرة من شتى الدول.

لعبة World in Conflict

تمنح هذه اللعبة للمستخدمين التجربة الافتراضية للمشاركة في الحرب العالمية الثالثة، حيث يوجه الاتحاد السوفيتي هجوم مفاجئ على الولايات المتحدة الأمريكية، ويكون اللاعب قائداً للجيش في أي جانب من هذه الحرب، حيث يمكنه الاختيار أن يكون مدافعاً عن الولايات المتحدة الأمريكية ضد الهجوم السوفيتي، أو يمكنه أن يسيطر على جيوش المهاجمين ويسعى لتدمير الولايات المتحدة الأمريكية والمطالبة بحق السيطرة على العالم.

وتدور أحداث الحرب في المدن الفعلية للولايات المتحدة الأمريكية، واتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفييتية، وبعض الأجزاء من أوروبا.

ولأن اللاعب سيكون قائداً لجيش أحد الطرفين يجب عليه وضع استراتيجيات متقنة للمعركة حتى يتمكن من الفوز.

وتتوفر هذه اللعبة على المتاجر بسعر 9.99 دولار أميركي.

لعبة Total War: Warhammer

يجب على اللاعب أثناء خوض هذه اللعبة التركيز على بناء الامبراطورية بشكل كبير، وفي سبيل ذلك سيدخل في العديد من المعارك الكبيرة الملحمية، وسيتولى قيادة نوع واحد فقط من 5 أنواع من الكائنات الموجودة باللعبة ويساعده هذا الجيش في بناء تلك الامبراطورية.

وكل نوع من هذه الكائنات يتوفر معها أدوات وأساليب خاصة للعب، ويختار اللاعب منها الأسلوب المناسب له للحرب والوصول إلى نهاية اللعبة.

وعلى عكس باقي ألعاب الحروب، في لعبة Total War: Warhammer سيخوض اللاعب قتال جوي في السماء مع التنانين، ويمكنه الاستفادة من العواصف القوية لمساعدته في الفوز على المخلوقات الشريرة.

وهذه اللعبة تتوفر على متجر Google بسعر 59.99 دولار أميركي.

لعبة Commandos: Behind Enemy Lines

تقوم قصة هذه اللعبة على مجموعة من الـ Commandos الذين يتولون مهمة القضاء على القوات النازية خلال الحرب العالمية الثانية.

وتختلف هذه اللعبة عن مثيلاتها من الألعاب الاستراتيجية، بأن اللاعب سيحصل فيها على مجموعة من الـ Commandos في كل مستوى يرتقي إليه، وكل فرد من هؤلاء يكون له مجموعة من المهارات الخاصة ويمكن تسخير هذه المهارات في كل مستوى للمرور من بين جنود العدو دون أن يشعر بك.

على كل حال يجب أن يكون اللاعب متخفياً في كل مستوى ويكمل مهمته دون أن يكتشف العدو أمره.

وتنطوي مهمته على تشتيت العدو وجنودهم، باستخدام عبوة من السجائر، أو الراديو، أو بتسديد لكمة جيدة إلى حلق أحد الجنود.

وتنمي هذه اللعبة في مستخدمها عدة مهارات، التركيز العالي، المهارات التكتيكية، والصبر حتى يصل إلى مراده.

وهذه اللعبة متوفرة على متجر جوجل بسعر 4.99 دولار أميركي.

لعبة March of Empires

تدور أحداث هذه اللعبة حول حروب العصور الوسطى، ويقاتل اللاعب فيها أعدائه حتى يتمكن من السيطرة على العالم.

وتتيح هذه اللعبة إمكانية اللعب أونلاين، فيستطيع اللاعب تكوين جيشه من أصدقائه والاستمتاع معاً بخوض هذه الحروب. وكلما ارتقى مستوى حضارة البلاد، تزيد النزاعات حول عرش المملكة ويبدأ الهمجيين بالاستعداد لغزو المملكة، لذا عليه أن يبقى متيقظاً طوال فترة اللعب.

في بداية اللعبة سيختار اللاعب إما أن يكون ملكاً أو قيصراً شمالياً أو سلطاناً، في منطقة صحراوية ثم يختار كتيبته الخاصة ليبدأ اللعب.

وبجانب الحروب على العرش، يجب على اللاعب اتمام مهمات البحث عن الكنوز، والقيام بتأسيس تعاملات تجارية مع الممالك المحيطة لمملكته، لتنمية حضارته الخاصة.

حصلت هذه اللعبة على تقييم 4.2 على متجر Google Play ووصل عدد مرات تحميلها إلى 5 مليون مرة حول العالم.