شركة ألعاب Blizzard تضم ستوديو Vicarious Visions

عملت شركة ألعاب Blizzard مؤخرًا على ضم ستوديو Vicarious Visions من Activision ليُصبح جزءًا دائمًا من فريقها الكبير. وحسب تقرير GamesIndustry فإنّ فرق ستوديو Vicarious Visions التي تتكون من حوالي 200 فرد ستنضم إلى Blizzard وتعمل بشكل حصري وكامل على ألعاب الشركة.

 

وصرّح متحدث باسم شركة الألعاب الشهيرة لوسائل الإعلام: “بعد التعاون مع Vicarious Visions لبعض الوقت وتطوير علاقة رائعة، أدركت Blizzard أن هناك فرصة لـ Vicarious Visions لتقديم دعم طويل الأمد”.

 

كجزء من هذا الانتقال، تمت ترقية Jen Oneal رئيسة استوديو Vicarious Visions إلى منصب نائب الرئيس التنفيذي للتطوير في Blizzard، حيث تنضم إلى فريق قيادة الشركة وتقدّم تقاريرها مباشرةً إلى رئيس الشركة J. Allen Brack.

 

بينما يشغل Simon Ebejer منصب جين أونيل في قيادة ستوديو Vicarious Visions، وكان سابقًا المدير التنفيذي للعمليات في الاستوديو.

 

وتُشير عدّة تقارير إلى أنّ هذا الدمج الأخير قد يعني اقتراب الجزء المطوّر من لعبة Diablo 2 التي أنتجتها Blizzard سابقًا واشتهرت بين اللاعبين في جميع أنحاء العالم. حيث زعمت عدّة شائعات سابقة أنّ شركة الألعاب العريقة تود إطلاق إصدار جديد من اللعبة.


اقرأ أيضًا:


وكانت شركة Activision استحوذت على Vicarious Visions في عام 2005 وعمل الاستوديو على الكثير من ألعاب الشركة الشهيرة على مر السنين، بما في ذلك Guitar Hero و Spider-Man و Tony Hawk و Crash Bandicoot و Destiny و Skylanders واللعبة الأشهر على الإطلاق Call of Duty.

 

وبعدما أصبح Blizzard Activision كيان واحد، كان من السهل على Blizzard دمج الاستوديو إلى مظلتها الخاصة، خاصةً وأنّها قد ترغب في إطلاق المزيد من الألعاب الجديدة مستقبلًا.