شركة Blue Origin ستبيع تذاكر لرحلات سياحية إلى الفضاء على متن صاروخها

قامت شركة Blue Origin المتخصصة باستكشاف الفضاء بإطلاق فيديو جديد يؤكد أنها تعمل على إطلاق رحلات سياحية قريبة إلى الفضاء في الواقع، حيث وعدت الشركة بأنها ستبدأ ببيع تذاكر لرحلات فضائية على متن صاروخها New Shepard، لكن حتى الآن لم تكشف أية تفاصيل حقيقية سوى أن المزيد من المعلومات ستكشف في الخامس من مايو.

هذا الإعلان يجعل الشركة التابعة للملياردير الشهير جيف بيزوس الثانية في مجال الرحلات السياحية إلى الفضاء، ويتوقع أن تكون تكلفة تذاكر الشركة قريبة من تذاكر شركة Virgin Galactic لكن تنافسية أكثر بسعر يقارب ربع مليون دولار أمريكي للراكب، وهو مبلغ هائل دون شكل، لكنه ليس كبيراً حقاً بالمقارنة مع التكاليف العملاقة للرحلات نحو الفضاء.

حالياً لا يزال كل شيء مبهماً في الواقع، وكل ما لدينا هو صفحة الشركة الرسمية التي تحولت إلى ساعة عد تنازلي إلى يوم 5 مايو الذي سيتضمن إطلاق بقية المعلومات على ما يبدو، حيث يمكن الوصول إلى الصفحة من هنا وتسجيل المعلومات الشخصية للحصول على تنبيه عند الكشف عن تفاصيل الأمر.


مواضيع قد تهمك:


يذكر أن شركة Blue Origin لطالما كانت في سباق ومنافسة قوية مع SpaceX التي أسسها إيلون ماسك، وفي الفترة الأخيرة ظهرت المنافسة أشد مع غضب جيف بيزوس من حصول SpaceX على عقد من وكالة الفضاء الأمريكية ناسا بقيمة 3 مليارات دولار لتطوير صاروخ الرحلة المأهولة التالية إلى القمر.