الروبوت فريبو يبني بيئة افتراضية لكل وحيد في منزله 

يزداد عدد الأشخاص الذين يعيشون بمفردهم في الدول المتقدمة بشكل غريب وهو بالتأكيد ليس شيئًا جيدًا وذلك لأن العزلة والوحدة قد تكون سيئة لصحتك جسديًا وذهنيًا، لذا من مصلحة المجتمعات التفكير في كيفية الجمع بين الأشخاص، وهذا ما يأمل به مطوروا الروبوت فريبو.

 

قام مجموعة من الباحثين في كوريا الجنوبية بتطوير نموذج آلي لروبوت يُدعى فريبو والذي يشجع الشباب على المراسلة النصية والاتصال ببعضهم البعض، في الوقت الذي بنيت به العديد من الروبوتات المنزلية الكثيرة فقد بني الروبوب فريبو من أجل تعزيز التواصل الاجتماعي مما يخلق مساحة معيشة افتراضية تجمع بين الأفراد المعزولين والذين يعيشون بمفردهم.

 

 

يستمع الروبوت فريبو للنشاط في منازل الأفراد ويشجع المستخدمين على التحدث عبر تطبيقات الدردشة وتتعرف الروبوتات هذه بالمتواجدين بالمنزل عن طريق الميكروفونات وأجهزة الاستشعار المنزلية ويبدأ على الفور الروبوت فريبو بالتحدث مع الموجود بالمنزل.

 

يستطيع أي شخص استقبال رسالة نصية عن طريق الدخول في محادثة جماعية مستمرة أو عن طريق النقر مرتين بالقرب من الروبوت فريبو. يعمل هذا الروبوت الجديد على تعزيز مفاهيم التواصل وإبقاء الأصدقاء على اطلاع دائم على عكس الكثير من المنصات الاجتماعية الأخرى التي تستهدف جمهورًا صغير نسبيًا.

 

يقدم الروبوت فريبو نفسه تعليقات إيجابية كذلك على بعض المهام للشعور بالطمأنينه ولتسلية الأفراد الذين يبحثون عن آراء أخرى، وكأنه يبني علاقة قوية لأفراد يبحثون عن صداقات افتراضية.

قد يعجبك ايضا