قبل النهاية: LG تطلق هاتفاً رائداً أخيراً، لكنه حصري للموظفين فيها فقط

قبل أسابيع صدر خبر غير مفاجئ حقاً، لكنه محزن جداً لمحبي الشركة: لا هواتف LG بعد الآن. حيث وجدت الشركة أن الاستمرار بصنع الهواتف بعد 6 سنوات متتالية من الخسائر وتراجع الحصة السوقية وعدم تحقيق أي نجاحات هو طريق مسدود، وبالتالي تم إنهاء قسم الهواتف بشكل رسمي وتوزيع موظفيه على أقسام الشركة المتنوعة الأخرى.

 

لكن الآن يظهر أن هناك هاتفاً أخيراً من الشركة لم يكشف عنه قط: LG Velvet 2 Pro، حيث أن الهاتف هو الجيل الثاني من تصميم Velvet الذي تبنته الشركة العام الماضي قبل نهاية قسم الهواتف. لكن وفي حال كنت من محبي هواتف الشركة وتريد الحصول عليه، فالخبر المؤسف هو أن ذلك غير ممكن، فالهاتف غير متاح للعامة أبداً بل أنه حصري لموظفي الشركة فقط وبسعر لا يصدق.

 

وفق تسريبات من داخل الشركة، فالهاتف متاح للطلب منذ أيام في الواقع، ويمتلك مواصفات مثيرة للإعجاب مثل شاشة بقياس 6.8 بوصة بتردد 120Hz ومعالج Snapdragon 888 وذاكرة وصول عشوائي 8GB. لكن الأمر الاغرب حتى هو السعر، حيث أن الهاتف متاح للموظفين بسعر 178 دولار فقط، أي أنه أرخص بكثير من أي هاتف قريب من تقديم مواصفاته، ويعد فرصة لا تعوض.

 


مواضيع قد تهمك:


 

بالطبع فقد تسبب السعر المخفض بشدة للهاتف إلى طلب هائل عليه مما تسبب بتأخر بيعه لموظفي الشركة وفق التسريبات، حيث كان من المفترض أن يتم تسليم الهواتف اليوم لكن الأمر سينتظر بعض الوقت حتى يتم.

 

يذكر أن هاتف Velvet 2 ليس الوحيد الذي كانت تعمل عليه الشركة، بل أنها كانت تخطط للعديد من الهواتف ومنها هاتف مشاع قابل للف نتيجة استخدامه شاشة مرنة. لكن على عكس المشاريع الأخرى التي كانت في مراحل مبكرة من التطوير على ما يبدو، فقد كان هاتف Velvet 2 مكتمل التطوير ومصنعاً حتى عندما أتى القرار بإنهاء قسم الهواتف، وبالنتيجة كان من المنطقي للشركة بيع الهاتف بسعر مخفض وحصراً لموظفيها نتيجة الكمية المحدودة.