Nintendo Switch تبيع أكثر من 1.3 مليون نسخة هذا العام

لم تكن وحدة التحكم لألعاب الفيديو الأكثر مبيعاً في الولايات المتحدة الشهر الماضي أياً من الأجهزة الجديدة من مايكروسوفت أو سوني، ولكنها كانت عبارة عن جهاز عمره ثلاث سنوات منNintendo، حيث باعت Nintendo Switch والإصدار الـLite منها ما يقارب 1.35 مليون وحدة الشهر الماضي، وفقاً لبيانات من شركة تحليلات التجزئة The NPD Group.

 

وهذه الأرقام في الولايات المتحدة فقط، لذا فهي تستثني الأسواق الكبيرة في آسيا وأوروبا، في حين لم تكشف أيا من مايكروسوفت وسوني عن أرقام مبيعات محددة لوحدات التحكم الجديدة الخاصة بهما، وقالت الشركتان علناً إن إطلاق كل منهما لأجهزة بلايستيشن 5  و Xbox Series X / S كان أكبر عمليات إطلاق على الإطلاق في تاريخ وحدات التحكم، مما يشير إلى أن ملايين الأجهزة كانت على الأرجح تباع في جميع أنحاء العالم.

 

 

وقدرت تقديرات البيع بالتجزئة المبكرة بالفعل مبيعات إطلاق البلايستيشن 5  بأكثر من مليوني وحدة حول العالم، ولكن هذه مبيعات عالمية، وكان من المستحيل تقريباً الحصول على بلايستيشن منذ ذلك الحين.

 

إذ يعتبر جهاز Nintendo Switch وحدة تحكم متطورة وناضجة مع سلسلة إمداد أكثر كفاءة في الوقت الحالي، هذا يعني أن Nintendo قادرة على تخزينها وبيعها بوتيرة بشكل أسرع.

 

ولا يزال الطلب على الـ Switch قوياً حتى بعد ثلاث سنوات من دورة حياة الجهاز، ويرجع الفضل في ذلك جزئياً إلى مرونة مكتبة النظام الأساسي لألعاب الطرف الأول الممتازة، فضلاً عن جاذبية Switch الأساسية كجهاز محمول باليد سهل الاستخدام وغير مقيد لتعميم اتجاهات الألعاب في الأجهزة أو البرامج.