شركة Nvidia تعتذر من اللاعبين بعد هيمنة بوتات الشراء على مبيعات بطاقات الرسوميات الجديدة

بعد استعراض بطاقات الرسوميات الجديدة من Nvidia قبل مدة، كان هناك حماس كبير من المستخدمين حول العالم نظراً لترقيات الأداء الكبرى التي قدمتها الشركة في هذا الجيل الجديد، لكن هذا الحماس الأولي قد تحول إلى غضب كبير في الأيام الأخيرة بعدما بدأ الطلب المسبق لبطاقات الرسوميات المنتظرة، حيث كان البيع الأولى كارثياً في الواقع، وسرعان ما تمكنت بوتات الشراء من السيطرة على النسبة العظمى من مخزون بطاقات الرسوميات الجديدة ومن ثم عرضها للبيع على مواقع التجارة الإلكترونية مثل eBay بأضعاف السعر الأولي لتحقيق الربح السريع.

 

نتيجة الطرح الأولي الكارثي قدمت شركة Nvidia اعتذارها يوم أمس، حيث وعدت المستخدمين بأنها تقوم بكل ما تستطيع فعله لمواجهة بوتات الشراء التلقائي، وبما في ذلك مراجعة طلبات الشراء بشكل يدوي وتقنيات حماية أخرى (ولو أن طبقات الحماية هذه لم تعمل كما هو مطلوب على ما يبدو). كما وعدت الشركة بأن شحن بطاقات الرسومياتمستمر إلى الباعة الشركاء وإلى متجر الشركة الإلكتروني ويتم إضافة المزيد من المخزون بشكل دوري.

 

اقرأ أيضاً: ما هي بطاقات الرسوميات الخارجية (External GPU)؟ كيف تعمل وهل هي مفيدة؟

 

المثير للاهتمام في الموضوع هو أن شركة Nvidia هي من رواد تقنيات الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة اليوم، أي أنها نظرياً على الأقل مجهزة أفضل بكثير من سواها لمواجهة تحدي بوتات الشراء التلقائي، لكن العامل الأساسي هنا هو الخبرة في التعامل مع هذه المشاكل، فبينما تعد بوتات الشراء التلقائي مشكلة حقيقية تواجه تجارات أخرى وبالأخص الملابس والأحذية ذات الإصدارات المحدودة، لم يسبق أن تم استهداف المنتجات التقنية على نطاق واسع كما هذه المرة.

قد يعجبك ايضا