شركة OnePlus تستعرض تصميماً لهاتف قادر على تغيير لونه حسب المستخدم

في بداية عام 2020 الجاري استعرضت شركة OnePlus نموذجاً تخيلياً لهاتف مستقبلي على الأرجح أنه لن يرى النور قط: هاتف مع غطاء خلفي يقوم بتغيير لونه بالاعتماد على آلية كهربائية كيميائية في الغطاء الزجاجي الخلفي للهاتف. والآن يبدو أن الشركة مستمرة باستعراض الميزات الجديدة التي لا تقدم أي شيء جديد حقاً من حيث الأداء، لكنها قد تكون ميزة ظاهرية تثير إعجاب البعض.

 

هذه المرة استعرضت الشركة موديل هاتفها الجديد 8T مع غطاء خلفي زجاجي يتضمن أشكال منحنية بلون قابل للتدرج من اللون الأزرق المحيطي حتى الرمادي الفاتح، حيث يتم تغيير اللون بالاعتماد على أملاح معدنية موجودة أسفل الزجاج، وبتعريضها لتوتر كهربائي معين فهي تغير لونها بشكل قابل للتحكم به. لكن ما تستعرضه الشركة الآن ليس تغيير اللون فقط، بل آلية تجعل تغير اللون تابعاً لبعض المؤشرات الحيوية للمستخدم.

 

شركة OnePlus تستعرض تصميماً لهاتف قادر على تغيير لونه حسب المستخدم

 

حالياً يبدو أن مبرر الشركة لهذه الفكرة هو أن تغيير الألوان قد يستخدم لإخطار المستخدم بوجود مكالمات أو إشعارات يحب مشاهدتها مثلاً، أو مستقبلاً حتى الاعتماد على الأمواج الميليمترية لتقدير معدل تنفس المستخدم وجعل الهاتف يغير ألوانه بشكل متناسق مع التنفس مثلاً.

 

اقرأ أيضاً: تسريبات جديدة تكشف تصميم ومحتويات هواتف OnePlus 9 المنتظرة

 

عموماً من الواضح أن هذه الميزة أبعد ما تكون عن ميزة أساسية أو ضرورية في الواقع، بل أنها مجرد معيار تجميلي ربما يجد جمهوره وبالأخص مع كون الفكرة مميزة وجديدة، لكن لا توجد أية ضمانات لكون ما استعرضته الشركة في النموذج الأولي سيطبق حقاً أو سيستخدم في أية هواتف تالية. حيث تعتاد العديد من الشركات استعراض ميزات وأمور جديدة من حين لآخر، لكن استخدام الميزات بشكل حقيقي وفي منتجات تجارية قصة أخرى مختلفة.

قد يعجبك ايضا