قد تكون Samsung هي الصانع الجديد لمعالجات رسوميات AMD بدلاً من TSMC

عبر السنوات الأخيرة كانت شركة AMD الشهيرة في مجال المعالجات وبطاقات الرسوميات معتمدة على شريكتها التايوانية TSMC إلى حد بعيد من حيث تصنيع الشرائح. لكن يبدو أن قدرات TSMC التصنيعية لم تعد تكفي لتزويد AMD بطلبها المتزايد على الأجزاء وبالأخص مع تزايد الطلب على معالجاتها وبطاقات الرسوميات منها، بالإضافة إلى كون أجهزة الألعاب من الجيل الحديث تستخدم شرائح AMD وتحتاج للمزيد من الإنتاج لسد النقص الحالي الكبير.

 

الآن يبدو أن وجهة AMD التالية هي عملاقة الصناعة الكورية الجنوبية Samsung، حيث هناك تقارير عن نية الشركتين تعزيز تعاونهما بشكل أكبر وربما جعل Samsung هي شريكة التصنيع الرئيسية وبالأخص مع كونها المنافس الأساسي لشركة TSMC في مجال صنع الشرائح الإلكترونية.

 


مواضيع مرتبطة:


 

المثير للاهتمام هو أن علاقة AMD وSamsung تتضمن الكثير من التعاون أصلاً، حيث كانت الشركتان قد كشفتا عن كون معالجات Exynos التالية لهواتف سامسونج ستستخدم معالجات رسوميات من AMD، وهو أمر مثير للغاية لمحبي الهواتف الذكية الراغبين برؤية أداء رسوميات أفضل وبالأخص في مجال الألعاب والقدرة على التعامل مع الفيديو عالي الدقة. لكن وفي حال صدقت التقارير الجديدة سيكون تعاون الشركتين التصنيعي أمام مشكلة أخرى: Nvidia.

 

حيث أن شركة Nvidia هي المنافس الأساسي لشركة AMD في مجال بطاقات الرسوميات كما هو معروف، والجيل الأخير من بطاقات رسوميات Nvidia مصنوع من قبل Samsung في الواقع، مما سيضع الشركة الكورية في موضع بحيث تصنع معالجات الرسوميات للشركتين الأكبر في المجال معاً.

 

بالطبع فكون شركة واحدة تتولى التصنيع لمنافسين أساسيين ليست أمراً جديداً حقاً، حيث سبق لشركة TSMC أن صنعت المعالجات لكل من Apple ومنافستها Qualcomm وحتى Huawei معاً، وحتى أن التعاون الجديد بين إنتل وTSMC سيجعل الشركة التايوانية تصنع معالجات لكل من Intel وAMD معاً وهما الشركتان المنافستان شبه الوحيدتين في مجال معالجات الحواسيب اليوم.