شركة Slack تقاضي Microsoft متهمة إياها بالممارسات الاحتكارية والمعادية للمنافسة

مع التحول الرقمي الذي شمل العديد من الشركات حول العالم في ظل أزمة كوفيد-19 الصحية وتوقف العمل التقليدي لأشهر، كان من الطبيعي أن تشهد تطبيقات التواصل والعمل عبر الإنترنت إقبالاً شديداً من الشركات سواء إن كانت تستخدمها بشكل محدود سابقاً، أو أنها لم تستخدمها قط. وفي هذا المجال يعد كل من تطبيق Slack وخدمات Microsoft Teams منافسين أساسيين وفي نفس المجال تقريباً: تنظيم فرق العمل وتحسين التواصل عموماً.

 

لكن وعلى عكس موقف Slack الأولي الذي كان مرحباً بقدوم خدمات Teams ومعتبراً ذلك أمراً إيجابياً يجلب المنافسة، يبدو أن شركة Slack ليست راضية حقاً عن الطريقة التي تدير بها Microsoft خدمات Teams الخاصة بها وتريد تحويل الأمر إلى دعوى قضائية ضمن الاتحاد الأوروبي، ونظراً لكون سياسات الاتحاد الأوروبي معروفة بكونها الأشد حزماً ضد الاحتكار والتصرفات المعادية لتنافس ربما يمتلك Slack أفضل فرصه هناك في الواقع.

 

وفق ادعاء Slack، فخدمات Teams تستخدم أفضليات غير مشروعة لتتمكن من الهيمنة على السوق أكثر، حيث أن التركيز الأساسي هنا يأتي على كون خدمات Teams تأتي مضمنة مسبقاً مع حزمة Office 365 المكتبية المعروفة بسيطرتها شبه المطلقة في عالم الشركات والأعمال، كما أن تطبيق Teams غير قابل للإزالة بسهولة وهو أمر احتكاري من منظور Slack على ما يبدو.

 

اقرأ أيضاً: أشهر تطبيقات العمل (Slack) يحقق رقمًا قياسيًا بسبب كورونا

 

وفق التصريحات التالية للدعوى القضائية، يبدو أن مسؤولي Slack يشددون على أن منتجهم أفضل وسيفوز على أي حال، لكنهم لا يستطيعون “تجاهل الممارسات غير القانونية” المزعومة من Microsoft. فيما أن رد Microsoft كان مركزاً على أن خدمات Teams شاملة أكثر ومستوى نموه الهائل في فترة الوباء يأتي من كونه يأتي مع ميزة اتصال الفيديو والاجتماعات المرئية، وهذه الميزة ليست متاحة على Slack كما هو معروف.

 

اقرأ ايضاً: Microsoft Teams يتفوق على Slack مع 13 مليون مستخدم يومي

 

بالطبع من الصعب التنبؤ بنتيجة معركة قضائية كهذه، وبالأخص مع وجود آراء متضاربة حول الأمر من حيث حق Microsoft بتضمين وتجميع منتجاتها بالشكل الذي تريده.

قد يعجبك ايضا