SpaceX تنجح في توصيل القمر الإصطناعي وتفشل في الهبوط الآمن

قد يقول قائل أن الفضاء من التحدّيات التي يسعى العلماء جميعاً إلى تسهيل الوصول إليه بطريقة مشابهة للإنتقال من بلدة إلى بلدة مجاورة لها، وتشعى شركة SpaceX جاهدة لإثبات ذلك من خلال رحلاتها المتزايدة إلى الفضاء ورغبتها في الهبوط بأحد الصواريخ الفضائية على أحد البوارج البحرية على ساحل البحر بكل سهولة.

 

قامت شركة SpaceX بمحاولتها الرابعة في الهبوط التاريخي على سواحل ولاية فلوريدا، لكن هذه المرة قد فشلت أيضاً في الهبوط بصاروخها على متن البارجة البحرية ليتمكّن من السفر إلى الفضاء مرّة أخرى بعد ذلك.

 

قبل عملية الهبوط، قام الصاروخ الفضائي Falcon 9 التابع لشركة SpaceX في توصيل القمر الإصطناعي SES-9 إلى مداره في الفضاء بنجاح، عائداً إلى منطقة تبعد آلاف الكيلومترات عن سواحل فلوريدا.

 

جاء التأكيد عبر حساب الشركة عبر موقع التواصل الإجتماعي تويتر، والتي أسفت فيه بمحاولتها غير الناجحة وتعد بمحاولات أخرى حتى نجاح المُهمّة كاملة.

 

انتهت المحاولات الثلاث للهبوط التجريبي على متن البارجة _بما في ذلك ما تم في يناير الماضي_ بانفجارات هائلة، حيث يهبط الصاروخ هبوطاً حاداً في البداية وينقلب على متن البارجة ويبدأ في الإنفجار.

 

 

قد يعجبك ايضا