Stripe تدخل منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لأول مرة مع مكتب دبي

تتميز منصة الدفع عبر الإنترنت Stripe بكونها منصة مصنفة كواحدة من أكثر شركات التكنولوجيا المالية الخاصة في وادي السيليكون وفي دبي كجزء من توسعها الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

 

قالت Stripe في بيان يوم الثلاثاء إنها دخلت السوق بالشراكة مع معالج المدفوعات Network International ومقرها دبي.

 

قال مات هندرسون، رئيس الأعمال في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في Stripe: “إن إطلاقنا اليوم يعني أنه يمكننا الآن ربط قاعدة مستخدمينا العالمية بمنطقة الخليج، إضاف إلى تمكينهم من توسيع عملياتهم في المنطقة بسلاسة”. 

 

ذكرت شركة Stripe إن العديد من الشركات تستخدم بالفعل خدماتها في الإمارات، مثل برنامج إدارة الصالة الرياضية GloFox ومنصة طلب الطعام عبر الإنترنت ChatFood، وتقول الشركة إن الشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة ستتمكن الآن من استخدام الشركة لإجراء المدفوعات عبر الإنترنت وتلقيها، بالإضافة إلى التخفيف من الاحتيال والقيام بأعمال تجارية مع الشركات في جميع أنحاء العالم.

 

يتم استخدام Stripe، والتي تم تأسيسها في عام 2010 من قبل الأخوين الأيرلنديين باتريك وجون كوليسون، من قبل أكثر من 50 شركة، وكل من هذه الشركات تعالج أكثر من مليار دولار سنويًا لتلقي المدفوعات وفواتير العملاء، ومن خلال تحركها الأخير إلى دبي، تأمل في الاستفادة من قيمة سوق معاملات الدفع الرقمي في الإمارات العربية المتحدة، والتي تضاعفت إلى 18.5 مليار دولار في عام 2020.

 

ومن المتوقع أن يستمر نمو التجارة الإلكترونية في الإمارات العربية المتحدة، بحسب  شركة “سترايب”، حيث من المتوقع أن يضيف القطاع ما يقرب من 10 مليارات دولار على مدى العامين المقبلين.

 

اقرأ ايضًا:

 

ميزة Clubhouse Payments تتيح للمبدعين كسب المال من التطبيق

 

لينكد إن يعمل على منافس Clubhouse جديد